الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » على خلفية الانتشار الأمني المصاحب لزيارة باسندوة

على خلفية الانتشار الأمني المصاحب لزيارة باسندوة

01:00 2012/12/04

قتل شخص وأصيب اثنين اخرين بجراح خطيرة في مدينة المنصورة محافظة عدن (جنوب اليمن) برصاص قوات الامن المنتشره بشكل مكثف بسبب زيارة باسندوة وأعضاء حكومة الوفاق للمحافظة. وقالت مصادر محلية في تصريح لوكالة خبر ان مشادات وقعت بين أشخاص يستقلون باص في جولة كالتكس التي تتواجد فيها خيام الحراك الجنوبي، مع قوات الأمن التي كانت متواجدة في الجولة على خلفية الانتشار الأمني المكثف في جميع مناطق المدينة المصاحب للاجتماع الاستثنائي لحكومة الوفاق بمحافظة عدن. وأوضحت المصادر ان قوات الأمن المتواجدة في الجولة أوقفت باص يستقله عدد من الأشخاص لتفتيشه أثناء مروره بالجوله قبل أن تطلق النار على من في الباص بعد اعتقادها انه رافض للتفتيش ما ادى الى مقتل شخص واصابة اثنين اخرين بجراح خطيرة... وبحسب المصادر فان هذه الجولة التي تتواجد فيها خيام للحراك الجنوبي سبق ان شهدت عدة حوادث اطلاق نار من قبل قوات الأمن بعد احتكاكات مع أعضاء في الحراك أدت إلى مقتل عدد من المواطنين واصابة آخرين خلال الفترة الماضية. وأشار المصدر إلى أنه سبق الاتفاق بين اللجنة المنظمة لاعتصامات الحراك والسلطات الأمنية في المحافظة على اخلاء قوات الأمن لجولة كالتكس، تجنبا لأي احتكاكات بين قوات الأمن والمعتصمين. ولفت المصدر إلى أن قوات الأمن عادت إلى الجولة نفسها خلال اليومين الماضيين ضمن انتشار أمني لها بالتزامن مع زيارة باسندوة وأعضاء حكومة الوفاق إلى المدينة وعقدت اجتماعا استثنائيا اليوم في المحافظة.