الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » ناشط في الحراك: تأخر هادي في اصدار قراراته حول الجنوب سيقود الى فشل الحوار

ناشط في الحراك: تأخر هادي في اصدار قراراته حول الجنوب سيقود الى فشل الحوار

01:00 2012/11/21

استغرب الناشط في الحراك الجنوبي الصحفي زيد السلامي تأخر الرئيس عبد ربه منصور هادي في اصدار قرارات جمهورية حاسمة فيما يتعلق بوضع الجنوب والانقسام الحاصل في الجيش .. مطالبا اياه بانصاف الجنوبيين باعتبارهم اصحاب حق منهوب وقضيتهم قضية عادلة . واضاف زيد الذي يرأس تحرير موقع التجديد نيوز الاخباري في تصريح لوكالة خبر للانباء ان هذا التأخر من شانه ان يعرقل مؤتمر الحوار الوطني الذي سيعقد خلال الايام القادمة في صنعاء مما سيؤدي الى فشله.. لافتا الى ان الرئيس هادي وفنية الحوار لم تقوم باي خطوات ايجايبة من شانها تهيئة الارضية لاقامة هذا الحوار وخاصة فيما يتعلق بالقضية الجنوبية. وقال: القوى الجنوبية قدمت شروطا من اجل التهيئة للحوار ولكن لم نسمع ردا من هادي والقوى السياسية في الشمال عليها ومنها مكان عقد الحوار والتمثيل الجنوبي في الحوار وهذا يدل على التعنت من قبل هذه القوى وتكريس لشعار "الوحدة او الموت" وفرض الحوار على الجنوبيين بالقوة. واوضح زيد انه في حال استمرار تجاهل الرئيس هادي لاوضاع الجنوب والقضية الجنوبية قد يؤدي الى فشل مؤتمر الحوار الذي كما صرح مساعد الامين العام للامم المتحدة جمال بن عمر انه ابرز محاور المؤتمر واهمها.. متسائلا هل سيناقش هذا المؤتمر قضية صعدة فقط وقضية شباب الثورة في ساحة الجامعة بصنعاء. وقال الناشط الجنوبي ساخرا: هل علينا ان ننتظر فاجعة جديدة يقوم بها تنظيم القاعدة وازهاق ارواح عشرات الابرياء لكي يصدر الرئيس هادي قرارات جديدة .. لافتا الى ان جملة القرارات التي صدرت خلال الفترة الماضية كان يسبقها اعمال انتحارية لعناصر تنظيم القاعدة. واختتم زيد السلام تصريحه بالاشارة الى ان مؤتمر الحوار الوطني المزعوم كتب له الفشل قبل ان يبدا وذلك بسبب تجاهل الرئيس هادي وفنية الحوار والحكومة لمطالب الجنوبيين واحتجاجاتهم التي انطلقت من قبل ما يسمى بثورة الشباب باكثر من اربع سنوات.