الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » قصف مدفعي وغارات جوية ..

قصف مدفعي وغارات جوية ..

01:00 2012/12/25

شن الطيران الحربي صباح اليوم غارات جديدة على مناطق متفرقة في محافظة مأرب استهدفت عناصر تخريبية وأخرى تابعة لتنظيم القاعدة اسفرت حتى اللحظة عن مقتل 11 مسلحا وإصابة ثلاثة جنود. وتخوض القوات الحكومية مواجهات مع عناصر مسلحة في المحافظة منذ مطلع الشهر الجاري لتأمين أنابيب النفط وخطوط الكهرباء التي تتعرض لعمليات تخريب بين الحين والآخر. وقال مصدر محلي في مأرب لـ وكالة "خبر" للأنباء، ان مواجهات واسعة تخوضها قوات الجيش بمساندة الطيران ضد عناصر تخريبية بمساندة القاعدة أسفرت عن مقتل 11 شخصا وإصابة ثمانية آخرين بينهم ثلاثة جنود ، مشيرا إلى ان الطيران الحربي يواصل غاراته منذ الصباح على مناطق وادي حباب بصرواح ووادي عبيدة بعد فشل وساطة بشأن السماح لمهندسي النفط من إصلاح أنبوب النفط في منطقة حبابة بعد تخريبه من عناصر مسلحة قبل أيام. وأضاف المصدر ان القبائل المسلحة في منطقة عيال سعيد رفضت السماح لمهندسي النفط لإصلاح أنبوب للنفط استهدفته عناصر تخريبية في منطقة وادي حباب بصرواح نهاية الأسبوع الماضي، ما دفع قوات الجيش والطيران لشن عمليات عسكرية لإجبارهم على السماح للمهندسين ممارسة عملهم. وذكر المصدر ان قوات من اللواء 312 تشن قصفت المنطقة بالمدفعية والكاتيوشا، في حين يواصل الطيران الحربي شن غارات جوية على مواقع المسلحين في المنطقة، مما أدى إلى سقوط 11 قتيل وإصابة 8 آخرين بينهم ثلاثة جنود. ويخوض الجيش منذ مطلع الشهر الجاري معارك طاحنة مع العناصر التخريبية وعناصر تابعة لتنظيم القاعدة في محافظة مأرب التي تعد واحد من المحافظات اليمنية التي تنتشر فيها القبائل المسلحة اسفرت عن سقوط الكثير من القتلى والمصابين، خاصة بعد نصب كمينا لقوات تابعة للمنطقة العسكرية الوسطى التي قتل فيه أركان حرب المنطقة اللواء ناصر مهدي إلى جانب ثمانية من زملائه.