الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » الجنوبيون يستعدون لإحياء ذكرى 13 يناير للتصالح والتسامح

الجنوبيون يستعدون لإحياء ذكرى 13 يناير للتصالح والتسامح

01:00 2013/01/07

تستعد مختلف مكونات وفصائل الحراك الجنوبي المطالب بفك الارتباط عن الشمال لإحياء ذكرى مجزرة 13 يناير المؤلمة في مهرجان حاشد تحتضنه ساحة العروض في مدينة عدن كبرى مدن الجنوب اليمني. ودعت هذه الفصائل انصارها وابناء الجنوب في مختلف المحافظات للزحف الى عدن عاصمة جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية التي كانت قائمة قبل ان تتوحد مع الجمهورية العربية اليمنية في 22 مايو 1990م. وتوقعت مصادر محلية ان يحتشد اكثر من مليون جنوبي لاحياء هذه الذكرى الذي داب الحراك الجنوبي على احيائها من العام 2008م . و13 يناير هي ذكرى لحرب اهلية اندلعت في العام 1986م بين ما سمي بعد انتهاءها بـ(الزمرة) وهم ابناء محافظة ابين وشبوة و(الطغمة) وهم ابناء محافظة الضالع واجزاء من لحج. ويتهم فريق الزمرة ببدء ارتكاب المجزرة التي راح ضحيتها اكثر من 10 الف مواطن، وذلك بعد قيام المرافق الشخصي للرئيس الجنوبي انذاك علي ناصر محمد بفتح النار من رشاشه الخاص على اعضاء اللجنة المركزية للحزب الاشتراكي اليمني قبل بدء الاجتماع الذي كان يتوقع ناصر ان تتم تصفيته فيه. واسفرت عملية حسان عن قتل ابرز القيادات العسكرية من ابناء الضالع وهم علي عنتر وصالح مصلح وعلي شائع، فيما نجا كلا من عبدالفتاح اسماعيل وعلي سالم البيض، غير ان الاول اختفى في ظروف غامضة لم تعرف تفاصيلها حتى الان. وبعد اكثر من عشرة ايام من الاقتتال بين الزمرة والطغمة والقيام باعمال التصفية الجسدية بحسب الانتماءات المناطقية، تدخلت كتيبة المدرعات وفضت الاشتباك وثبتت الامن والاستقرار ليتولى بعد ذلك علي سالم البيض مقاليد الحكم في حين فر فريق الزمرة وقيادته وعلى راسها الرئيس السابق علي ناصر محمد والرئيس الحالي لليمن عبدربه منصور هادي الى شمال البلاد. وفيما يلي احداث وقعت خلال فعاليات يوم التصالح والتسامح الجنوبي: 13 يناير 2008م : مقتل شخصين وجرح 16 آخرون في صدام بين قوات الامن المركزي والمشاركين في مهرجان التسامح والتصالح بساحة الهاشمي بمحافظة عدن. 13 يناير 2009م : سقوط قتيل وعدد من الجرحى اثناء محاولة السلطات الامنية منع ابناء الجنوب من الوصول الى ساحة الهاشمي للمشاركة في مهرجان التصالح والتسامح الجنوبي بعدن. 13 يناير 2010م : محافظة ابين تحتضن مهرجان التصالح والتسامح بعد دعوة وجهها الاسلامي طارق الفضلي. 13 يناير 2011م : الجنوبيون يتظاهرون في مختلف مدن الجنوب لاحياء ذكرى التصالح والتسامح. 13 يناير 2012م : سقوط 7 قتلى وعشرات الجرحى في مواجهات بين الامن والمشاركين في مهرجان التصالح والتسامح الذي اقيم بساحة العروض بخور مكسر مدينة عدن.