الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » وقفة احتجاجية لموظفي التلفزيون الرسمي وباسليم يهددهم باقصائهم من وظائفهم

وقفة احتجاجية لموظفي التلفزيون الرسمي وباسليم يهددهم باقصائهم من وظائفهم

01:00 2013/01/07

نفذ عدد من موظفي قطاع التلفزيون الرسمي بصنعاء سلسلة من الوقفات الاحتجاجية انطلقت منذ يومين للمطالبة بتسليم مستحقاتهم والمخصصات الرمضاية للعام 2012م والتي بلغت 327 مليون ريال يمني واعتراضاً على الفساد المستشري بالتلفزيون. وقالت مصادر لوكالة "خبر" ان رئيس قطاع التلفزيون قام بتصوير المحتجين من الموظفين بهدف تهديدهم واقصائهم من وظائفهم. وقال نائب مدير عام الاخبار بالتلفزيون توفيق الشرعبي في تصريح لوكالة "خبر" ان الوقفة الاحتجاجية جاءت بسبب فساد رئيس قطاع التلفزيون عمر باسليم . وأعتبر الشرعبي في تصريحه ان ما يقوم به باسليم من خلال ارساله لمن يقوم بتصوير المعتصمين ضده هو اسلوب تهديد ليمارسه على المعتصمين ويقصيهم من اعمالهم، مؤكدا انهم لن يتوقفوا عن المطالبة بحقوقهم ، المتمثله بتحسين المعيشه وصرف المستحقات، مطالباً بتشكيل لجنه من الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة والهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد لتحقق في الفساد المالي والاداري في قطاع التلفزيون، . وعلق الشرعبي في تصريحه على الوضع الذي تعيشه قناة اليمنية الفضائية بالقول " ان الرسالة التلفزيونية لا تتوافق مع ما تعيشه اليمن من ظروف استثنائية وتحولات خطيرة ولا زالت الفضائيه اليمنيه تقدم الاغاني ،وانه يجب تسخير المال للجانب الابداعي اكثر من الجاني الاداري كما تسعى الادارة الحالية للفضائية اليمنية. ويعتزم الموظفون المحتجون بقطاع التلفزيون تنفيذ وقفة احتجاجية غدا الثلاثاء امام مجلس الوزراء والسبت القادم امام منزل الرئيس هادي للمطالبة بتصحيح وضع التلفزيون والكشف عن الفساد ومحاسبة المفسدين وتسليم كافة المخصصات المالية للموظفين .