الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » تصاعد الاتهامات ضد جمعيات خيرية بشأن مبالغ اسر ضحايا وجرحى الساحات

تصاعد الاتهامات ضد جمعيات خيرية بشأن مبالغ اسر ضحايا وجرحى الساحات

01:00 2013/01/13

طالبت عدد من أسر قتلى وجرحى الساحات المنتمين لـ "أحزاب اللقاء المشترك" إلزام جمعية "فجر الأمل" التابعة لحزب التجمع اليمني للإصلاح التي يرأسها بليغ التميمي سرعة تسديد مستحقاتهم المعتمدة من قبل الجهات الرسمية تحت مسمى "اسر شهداء الساحات". المطالبة لجمعيات خيرية يمتلكها حزب الاصلاح تزيدات في الافترة الاخيرة من قبل اسر ضحايا وجرحى الساحات. وتقول مصادر محلية في محافظة تعز إن مبالغ طائلة سلمت لـ"التميمي" من عدة جهات ومنظمات محلية وخارجية تصل إلى "الملايين " وذلك بغرض رعاية اسر الشهداء والجرحى ومعالجة المصابين، وأكدت العديد من الأسر على أن "التميمي" استحوذ على الكثير من المبالغ الوافدة عبر جمعيته في حسابه الخاص ، مطالبين إياه بالكشف عن كافة المبالغ المستلمة وأوجه إنفاقها بشفافية أمام الجميع. وكان البرلمان قد وجه تساؤلات إلى حكومة الوفاق الوطني بشأن المبالغ المرصودة لضحايا وجرحى الساحات، خاصة فيما يتعلق بإشراك جمعية خيرة في عملية رصد الحالات وتوزيع المبالغ المقدرة بـ 20 مليار ريال.. الا ان وزير الصحة كان أشار في تصريح سابق لـ وكالة "خبر" أن الحكومة لم تبت في هذا الجانب بعد، خاصة وان الموازنة العامة للدولة لم تقر من قبل البرلمان حتى اللحظة. وكان شباب الساحات المعتصمين في محافظة تعز بزعامة محمد أحمد صبر قادوا مسيرة غاضبة مؤخرا ضد "التميمي" متهمين إياه بالاستحواذ على مستحقاتهم وصرف بعضها على المصابين من حزبه فقط بينما ماطل في دفع مبالغ للأسر الأخرى.