الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » بعد مقتل أركان حرب المنطقة الوسطى في "كمين"

بعد مقتل أركان حرب المنطقة الوسطى في "كمين"

01:00 2012/12/09

واصل الطيران الحربي غارات الجوية على مناطق في وادي عبيدة بمحافظة مأرب "شرق البلاد"، في اطار الحملة العسكرية لتعقب الجماعات التخريبية التي نفذت اعتداءات ضد أنابيب النفط وأبراج الكهرباء في المحافظة، والتي عملت أيضا يوم امس لنصب كمين لقوات من المنطقة العسكرية الوسطى قتل خلالها أركان حرب المنطقة وثمانية ضباط وجنود. وحسب مصدر أمني في محافظة مأرب لـ وكالة " خبر" للأنباء، فان الطيران الحربي واصل صباح اليوم غاراته المكثفة على مناطق مختلفة من وادي عبيدة وركز هجماته على "سلون والحضن" حيث يعتقد تواجد الجماعات التخريبية فيها. وكانت قوات من اللواء 13 مشاة التابعة للمنطقة العسكرية الوسطى بدأت امس السبت حملة واسعة على مناطق الجماعات التخريبية بعد تعرض رتل عسكري تابع للواء لكمين نصبه مسلحون ادى إلى مقتل تسعة عسكريين بينهم ثلاثة ضباط كبار على رأسهم اركان حرب المنطقة العميد ناصر مهدي. في حين ذكر مصدر عسكري ان عدد القتلى في صفوف الجيش ارتفع الى عشرة بينهم ثلاثة ضباط كبار في الكمين الذي استهدف اركان حرب المنطقة العسكرية الوسطى والمعارك التي تلتها. وكان مصدر في وزارة الدفاع اشار إلى انه وفي تمام الساعة الثانية الا ربع من بعد ظهر يوم امس السبت وخلال عودة فريق من قيادة المنطقة العسكرية الوسطى (مأرب) من دورية في صافر لتفقد انبوب النفط تعرض الفريق لكمين إرهابي تخريبي في منطقة "الراك الضمين" في وادي عبيدة مما ادى الى استشهاد العميد الركن ناصر مهدي فريد أركان حرب المنطقة الوسطى وسبعة من الضباط والصف وجرح عدد آخر. موضحا أن الجهات المختصة بمحافظة مأرب والمنطقة العسكرية الوسطى قد باشرت مهام الملاحقة والتعقب للعناصر الإجرامية للقبض عليهم وتسليمهم للقضاء لينالوا جزائهم الرادع.