الصفحة الرئيسية » رياضة » الاتحاد الألماني لكرة القدم يطالب لجنة المونديال باسترجاع ملايين اليورو

الاتحاد الألماني لكرة القدم يطالب لجنة المونديال باسترجاع ملايين اليورو

03:31 2016/02/10

(د ب أ)
كشفت تقارير صحفية ألمانية الثلاثاء (التاسع من فبراير/ شباط 2016) أن الاتحاد الألماني لكرة القدم طالب فيدور رادمان، النائب السابق لرئيس اللجنة المنظمة لبطولة كأس العالم 2006، برد مبلغ 6.7 مليون يورو يشتبه في أن اللجنة دفعته للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" قبل انطلاق تلك البطولة وتسبب في إثارة فضيحة كبرى في الكرة الألمانية.
 
وأشارت صحيفة "بيلد" الألمانية واسعة الانتشار إلى أن على فرانس بيكنباور، رئيس اللجنة المنظمة لمونديال 2006 آنذاك، إرجاع هذا المبلغ خلال 20 يوماً، والذي كان قد حُوّل إلى أحد حسابات الفيفا قبل مونديال 2006.
 
ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن الصحيفة أن اللجنة المنظمة لمونديال ألمانيا 2006 أنشأت حساباً خاصاً وضعت فيه المبلغ المذكور بتمويل من رئيس شركة "أديداس" السابق، روبرت لويس دريفوس، من أجل شراء أصوات لصالح ملف استضافة ألمانيا لمونديال 2006.
 
وكان يُنظر إلى المبلغ المذكور في بداية الأمر على أنه مخصص من أجل إقامة حفل الافتتاح الخاص بالبطولة، الذي تم إلغاؤه فيما بعد.
 
وقال بيكنباور إن اللجنة المنظمة قامت بدفع المبلغ محل الخلاف من أجل الحصول على دعم يبلغ 250 مليون فرنك سويسري (حوالي 228 مليون يورو) من الفيفا، مؤكداً في الوقت نفسه أنه يجهل هوية من حُول إليه المبلغ.