الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » توغل قوات يمنية في الربوعة.. الحرس الوطني السعودي أعلن مقتل 3 ضباط

توغل قوات يمنية في الربوعة.. الحرس الوطني السعودي أعلن مقتل 3 ضباط

12:13 2016/02/11

جيزان، صنعاء - خبر للأنباء - خاص:

تزامنا مع توغل قوات يمنية أقرت قيادة الحرس الوطني السعودي بمقتل ثلاثة من الضباط في الربوعة، التابعة لعسير، حيث تنفذ قوات سعودية محاولات مستمرة تحت غطاء جوي مكثف استعادة المدينة.

أعلن المتحدث الرسمي باسم وزارة الحرس الوطني السعودي الرائد محمد العمري الأربعاء 10 فبراير/شباط عن مقتل 3 ضباط في الربوعة وذلك إثر تعرضهم لإطلاق النار. وذكر أن الملازم فيصل بن عبدالله الشهري من منسوبي الحرس الوطني توفي بعد إصابته في الربوعة مدافعا عن دينه ووطنه.

كما أعلن الرائد العمري أيضا على حسابه ب "تويتر" مقتل كل من الملازم فيصل بن طلال الطوب من منسوبي الحرس الوطني والملازم سعود بن خالد الرخيّص بعد إصابتهما في الربوعة.

وكانت قوات الجيش اليمني المسنودة باللجان الشعبية، أطلقت منذ أيام عملية عسكرية واسعة، تمكنت خلالها تكريس سيطرتها على مدينة الربوعة عبر التقدم في الجهة الشرقية منها، وكذا السيطرة على قرى محيطة.

وقال مصدر عسكري يمني لوكالة "خبر" - حينها - إن قوات الجيش واللجان تمكنت من إحراز تقدم ميداني شرق الربوعة، وسيطرت على قرى في محيط المدينة بعد عملية ميدانية استمرت يومين، في الوقت الذي واصلت فيه استهداف تجمعات ومواقع وآليات عسكرية في مختلف مناطق جيزان، نجران، وعسير.

وسبق العملية اليمنية، مقتل ضابط سعودي، يحمل رتبة كبيرة، في انفجار آلية عسكرية كان يستقلها لدى محاولة تسلل في مدينة الربوعة وفق ما أكده مصدر ميداني لوكالة خبر، الخميس 4 فبراير/ شباط.

وقال المصدر، إن محاولة سعودية جرت للتسلل، ليل الخميس، في الجهة الشرقية لمدينة الربوعة. مضيفاً، أن ضابطاً سعودياً، يحمل رتبة كبيرة، قتل لدى انفجار عبوة ناسفة بآلية عسكرية كان يستقلها.

وتعرضت مدينة الربوعة لمئات الغارات الجوية التي تنفذها الطائرات السعودية بعد فشل محاولات استعادتها، خلال الأسابيع القليلة الماضية.