الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » جماعة الحوثي ومسيرة تعز تشعلان الجدل بين نواب الشعب

جماعة الحوثي ومسيرة تعز تشعلان الجدل بين نواب الشعب

01:00 2012/12/25

دعا عدد من أعضاء مجلس النواب "البرلمان" جماعة الحوثي الى الخضوع لشرعية الدولة والالتزام بالدستور والثوابت الوطنية وترك السلاح وإنهاء التمرد على النظام في محافظة صعدة، في حين دارت نقاشات ساخنة بين أعضاء المجلس حول مسيرة الحياة وحصارها في السبعين. وفي هذا الصدد دار في جلسة المجلس اليوم ناقشا حادا بين نواب المجلس كانت اكثرها حدة تلك التي دارت بين النائب في كتلة المؤتمر حسين السوادي والنائب المحسوب على جماعة الحوثي عبد الكريم جدبان، حيث تبادلا خلالها المهاترات والمشادات الكلامية، ففي حين طالب جدبان باتخاذ موقف من حصار مسيرة الحياة القادمة من تعز امام دار الرئاسية في ميدان السبعين، رد عليه السوادي:" على جدبان ان يذهب الى الحوثيين لإقناعهم بالسماح للدولة في ان تفرض سيطرتها على صعدة، بدلا من الحديث عن مجموعة شباب معتصمين وتشبيههم بالثوار الأبطال الذين تم حصارهم في السبعين عام 1967م". لكن النائب جدبان، المحسوب على جماعة الحوثي، أبدى استياءه من حديث السوادي، مدافعا عن الحوثي بوصفه" رجل وطني ويتبنى مقاومة وطنية"، مضيفا" الحوثي أصبح رقما صعباً في الساحة الوطنية، ومكون أساسي من مكونات الثورة". وفي السياق دعا جدبان المجلس الى اتخاذ موقف جاد ازاء الحصار المفروض على مسيرة الحياة قائلا:" اذا لم يكن للمجلس موقف لحماية الثورة الثوار فعليه السلام ونعتبر أنه في حكم الميت يجب نقله الى مقبرة خزيمة". بدوره اتهم النائب عبد العزيز جباري جدبان بالعمل لصالح إيران والإساءة للرئيس عبدربه منصور وحكومة الوفاق، وقال:" لا ندري جدبان يخدم مَن! فتارة يسيء لرئيس الجمهوري وتارة حكومة الوفاق".ودعا جباري جدبان الى الدفاع عن الدستور والقانون "بدلا من الدفاع عن الخارجين عليهما وعدم دغدغة عواطف الناس واثارة السلالية والطائفية داخل المجلس". وأضاف جباري:" جدبان قد اضاف موت المجلس الى شعار الموت لأمريكا واسرائيل"، وهما من شعارات جماعة الحوثي التي تتخذ من محافظة صعدة مقرا لها. واعتبر جباري جماعة الحوثي جماعة متمردة وخارجة عن الشرعية إذا لم تلتزم بالدستور والقانون والثوابت الوطنية، حد تعبيره. وفي نقطة نظام ضد جباري أبدى النائب جدبان تساؤلا حول ما اذا كان الأول يعمل وكيلا للأمريكان والسفير الأمريكي بصنعاء وقال:" لماذا يستاء جباري من الحديث عن امريكا!" وكان جدبان قد أبدى انتقاده للغارات الجوية التي يشنها الطيران الأمريكي دون طيار ضد عناصر القاعدة بين الحين والاخر في عدد من المناطق اليمنية. وقال:" أمريكا تحتل بلادنا وتنتهك سيادتها ونحن نتفرج"، لافتا إلى ما تناقلته بعض المواقع الالكترونية حول وجود تواطؤ اريتري مع الولايات المتحدة لسيطرة الأخيرة على جزر حنيش الواقعة جنوب البحر الأحمر. وفي موضوع اخر طالب جدبان بإيقاف محاكمة مدير التخطيط والموازنة بمجلس القضاء الأعلى علي السعيدي بتهمة نشر موضوعات قالت نيابة الصحافة المطبوعات انها مسيئة للدين. وأضاف:" هذه محاكم تفتيش جديدة ومحاكمات سياسية نرفضها رفضا قاطعاً". من جانبه دعا النائب المستقيل من حزب المؤتمر محمد الحميري الى عدم نقل الصراع الإقليمي الى المجلس قائلا:" لسنا وكلاء للأمريكان او الفرس". وأضاف الحميري:" الفارسيون هم العملاء الحقيقيون والذين سلمت لهم امريكا العراق على طبق من ذهب ". ودعا الحوثيين الى الخضوع للشرعية الوطنية، وقال:" ان الوطني الحقيقي هو الذي لا يقوم باحتلال شبر من أرض الوطن". وقال الحميري "لا ينبغي لأحد ان يتكلم باسم تعز أو أن مسيرة تمثل تعز كلها"، في إشارة حديث جدبان عن مسيرة الحياة القادمة من تعز. وفي سياق متصل طالب الحميري بتشكيل لجنة لتقصي الحقائق حول محاولة إعدام أحد المواطنين شنقاً من قبل عناصر تابعة للحوثي في إحدى مناطق محافظة صعدة أمس الأول. ووسط استمرار المشادات بين النواب وعدم الالتزام بجدول الأعمال أضطر نائب رئيس المجلس محمد الشدادي الى رفع الجلسة، التي عقدت لمواصلة الاستماع إلى تقرير اللجنة البرلمانية الخاصة المكلفة بدراسة ومناقشة الحسابات الختامية للموازنات العامة للدولة للعام المالي 2009م .