الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » تمثل 20 بالمائة من حمولة الباخرة ..

تمثل 20 بالمائة من حمولة الباخرة ..

01:00 2012/12/29

اكد سفير العراق بصنعاء الدكتور أسعد السامرائي ان شحنة الاسلحة التى تم ضبطها الاسبوع الماضي في ميناء المكلا تخص وزارة الدفاع العراقية وانها لاتؤثر على مسارات العلاقات القائمة بين البلدين الشقيقين . واشار الى ان هذه الشحنة تمت ضمن عقود وزارة الدفاع وتم ابلاغ السلطات اليمنية والتي اكدت بانه ليس لديها اعتراض على شحنة الأسلحة التي تخص العراق وأنها تريد التأكد من الحاويات الأربعة التي تم تحميلها من عدن وذهبت إلى جهة أخرى . وأفاد السفير العراقي في بيان توضيحي – تلقت وكالة "خبر" للأنباء نسخة منه – ان الحمولة عبارة عن عتاد متوسط ودفاعي لمقاومة الطائرات تخص وزارة الدفاع العراقية وهي تمثل 20 في المائة من حمولة الباخرة .. واكد في الوقت نفسه ان تلك الحاويات ليس لها علاقة بالشحنة العراقية. كما اكد السفير السامرائي ان هناك اتصالات جرت بين السفارة وكبار قيادات المسئولين في اليمن كرئيس المراسم في وزارة الخارجية اليمنية ومدير الميناء ورئيس العمليات ومحافظ حضرموت وذلك لتوضيح الالتباس، وقد تم تشكيل لجنة من السفارة العراقية والتقت اللجنة بمحافظ حضرموت والمسئولين المحليين وكابتن الباخرة ومدير الميناء. وقال " بعد التواصل مع المسؤولين في وزارة الدفاع العراقية والتاكد من الوثائق التي اثبتت ان هذه الشحنة ضمن عقود وزارة الدفاع العراقية وأعلمنا الجانب اليمني الشقيق بذلك وقالوا ليس لديهم مانع من إطلاق سراح الباخرة بعد التأكد من تحميلها أربع حاويات من ميناء عدن حيث كانت متوقفة هناك مدة عشرة أيام ". واكد سفير العراق حرص بلاده على تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين .. مشيرا الى ان تلك العلاقة تحظى باهتمام ورعاية من قبل قيادتي البلدين والتي وصفها بالمثمرة . هذا وكانت اليمن والعراق وقعتا في اختتام اعمال اجتماعات الدورة الـ 15 للجنة الوزارية اليمنية -العراقية المشتركة بصنعاء خلال نوفمبر الماضي على اتفاقية التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين في العديد من المجالات التنموية والخدمية شملت الصحة والتعليم والنقل والنفط والمعادن والصناعة والتجارة والكهرباء والسياحة والزراعة والاعلام وجوانب الاستثمار والمنطقة الحة والعديد من المجالات التنموية والخدمية الاخرى.