الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » لجنة حكومية لتصحيح أوضاع منفذي علب وخباش بصعدة

لجنة حكومية لتصحيح أوضاع منفذي علب وخباش بصعدة

01:00 2012/12/30

تشهد حركة الدخول والخروج من وإلى اليمن عبر منفذي علب وخباش بمحافظة صعدة توقف كامل نتيجة عدد من المشاكل، وهو مايفسر صدور توجيهات رئاسية بتشكيل لجنة خاصة بتصحيح أوضاع المنفذين، برئاسة رئيس مصلحة الجمارك محمد زمام. زمام وفي اجتماع اللجنة السبت أوضح أن ما جرى هو تحويل التجارة إلى منفذي الوديعة والطوال خلال فترة إعادة تأهيل منفذي علب وخباش ليكونا منفذين مشرفين ينقلان صورة مشرفة وجيدة عن اليمن وعملية التحويل تمت بموجب إجراءات إقتصادية بحته، بحسب خبر وكالة الأنباء الرسمية. وأكد إنه لم ولن يتم إقفال منفذي علب وخباش الجمركيين بمحافظة صعدة كونهما منفذين رئيسيين ومحاددين لدولة مجاورة هي المملكة العربية السعودية". موضحا أن المنفذين مفتوحين أمام الزائرين وحركة السياحة بين اليمن و السعودية. وأكد زمام ضرورة الإلتزام بالمهام المناطة باللجنة الخاصة بتصحيح اوضاع منفذي علب وخباش الجمركيين وتنفيذها خلال الفترة المحددة لها. من جهته أكد محافظ صعدة فارس مناع، أن إغلاق منفذي علب وخباش، خلال الفترة الماضية، تسبب في تكبد الاقتصاد الوطني خسائر مالية كبيرة. ودعا مناع في لقاء اللجنة المكلفة بتصحيح أوضاع المنفذين حضره أعضاء الجهات المعنية،إلى ضرورة الإسراع في تأهيل المنفذين بما يمكنهما من تأدية دورهما المناط بها وممارسة نشاطهما التجاري وفي مقدمته استقبال البضائع وتصدير مختلف المنتجات المحلية إلى دول الجوار. كما طالب مناع، أعضاء اللجنة إلى القيام بزيارة ميدانية للمنفذين لمعرفة احتياجاتهما وسرعة انجاز مهامها وإعادة فتح المنفذين لخدمة المصلحه العامة وتلمس حجم الضرر الذي ترتب على اغلاق المنفذين خلال الفترة الماضية، مبديا استعداد قيادة السلطة المحلية لتذليل كافة الصعوبات التي تقف امام اعادة تأهيل المنفذين بما يخدم المصلحة العامة.