الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » مقتل قياديين في الحراك الجنوبي بشبوة على يد الأمن المركزي

مقتل قياديين في الحراك الجنوبي بشبوة على يد الأمن المركزي

01:00 2013/01/01

قتل فجر اليوم الثلاثاء قياديين في الحراك الجنوبي بمحافظة شبوة على يد قوات الأمن المركزي. وقال شهود عيان أن محمد سالم العامري رئيس الحركة الشبابية والطلابية في الحراك الجنوبي بشبوة و محمد المهنجر قتلا اثر إطلاق قوة من الأمن المركزي النار على سيارتهما إثناء مرورهما بجولة النفط بعتق دون ان تعرف الأسباب، بحسب ماذكرته صحيفة الأمناء. وأضاف الشهود أنهم سمعوا إطلاق نار من أسلحة متوسطة ورشاشة في محيط جولة النفط وسط بمدينة عتق حيث هروع مجموعة من المارة الى سيارة الناشطين التي انقلبت بعد إطلاق النار حيث عثر لاحقا على الشابين وقد اخترقت جسديهما عدة طلقات نارية تم نقل جثمانيهما إلى مستفي عتق. وأشارت الصحيفة أن الغموض مازال يكتنف مقتل القيادي في الحراك الجنوبي وزميله. وتحدثت مصادر صحفية انه تم أطلاق النار عليهما لحملهما أعلام الجنوب، مشيرة إلى أن حالة من التوتر سادت صباحا مدينة عتق حيث تجمع العشرات من المواطنين امام مستشفى عتق المركزي .