الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » باصرة يدعو لمحاصصة وطنية ولا حزبية لتوزيع السلطة والثروة

باصرة يدعو لمحاصصة وطنية ولا حزبية لتوزيع السلطة والثروة

01:00 2013/01/06

عبر الدكتور صالح علي باصرة عضو اللجنة الفنية للحوار الوطني عن أمله في أن يخرج مؤتمر الحوار المرتقب بقرارات تؤدي إلى إنشاء دولة مدنية قائمة على المواطنة المتساوية والمشاركة في السلطة والثروة بين أبناء اليمن شمالا وجنوبا، ويحقق محاصصة وطنية وليس حزبية في اشارة الى ما هو جاري الان بين الاحزاب والتنظيمات السياسية. وقال في حفل اشهار ملتقى مذحج الوطني الذي عقد بالعاصمة صنعاء، ان لجنة الحوار دعت كافة القوى السياسية للمشاركة في مؤتمر الحوار المزمع انعقاده في نوفمبر او مطلع مارس. وأكد الوزير السابق ان القوى السياسية تستطيع في الحوار طرح جميع مشاريعها السياسية دون سقف، حتى لو كان الرأي فيه شيء من الغلو فانه مقبول بحيث يؤدي الى حل وسط لاستمرار الوطن وبقاءه موحدا، كما تم التأكيد عليها من قبل الرئيس هادي في وقتا سابق. واعتبر اقامة نظام اتحادي هو الانسب لليمن يحفظ وحدته ،كما دعا للابتعاد عن المركزية الشديدة التي اثبتت انها غير صالحة لليمن قد تؤدي الى تمزيق الوطن وذلك بما يحقق الشراكة الوطنية في مختلف مناحي الحياة. واشار باصرة إلى ان الحوار هو المخرج الوحيد لحل جميع مشاكل اليمن و لا بديل عنه حتى لو حصل قتال بين الاخوة لا قدر الله فانهم في الاخير سيجلسون على طاولة الحوار فالافضل الجلوس من الان. ووفقا لـ "نيوز يمن" فقد انتخب الاجتماع التأسيسي لملتقى مذحج بعد اكتمال النصاب هيئة إدارية من 17عضو برئاسة الشيخ علي عبدالله الشرفي، ولجنة رقابة وتفتيش مكونة من سبعة أعضاء برئاسة المهندس ابو بكر صالح جحيش،وستوزع المناصب في اول اجتماع تعقدها الهيئة الادارية ولجنة الرقابة والتفتيش .