الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » احد فصائل الحراك الجنوبي يدين الاعتداء على المواطنين الشماليين

احد فصائل الحراك الجنوبي يدين الاعتداء على المواطنين الشماليين

01:00 2013/02/25

عبرت حركة النهضة بعدن عن ادانتها للاعمال التي قامت بها مجاميع (بلطجية) غير مسئولة تمثلت في الإعتداء وإحراق بعض المحلات العائدة لمواطنين شماليين والإعتداء الجسدي على بعضهم وطردهم من بعض المدن والأرياف والتي وصلت الى الإعتداء على إسكانات الطلاب التابعة للمعاهد ودور القران الكريم بحجة انها تابعة لبعض أحزاب السلطة . وفي حين اكدت حركة النهضة -احد فصائل الحراك الجنوبي السلمي- في بيان صدر عنها على موقف الثابت والذي قامت عليه ثورة شعب الجنوب منذ عام 2007 كثورة سلمية حضارية تسعى لرفع الظلم ومنابذة الطغيان وكف المعتدين الظالمين، اكدت انها لن تتخلى عن هذا المبدأ بأي حال من الاحوال . وتشهد عدد من المحافظات الجنوبية اعمال تصعيدية احتجاجا على اعمال القتل والقمع الذي مارسته السلطات الامنية في محافظة عدن الخميس الماضي اثناء تأمينها فعالية لحزب التجمع اليمني للاصلاح والتي اسفرت عن مقتل واصابة العشرات . وتسببت الاعمال التصعيدية التي شهدتها عدن والضالع وابين وحضرموت عن احراق عدد من مقرات حزب التجمع اليمني للاصلاح والاعتداء على اصحاب المحلات والباعة الذي ينتمون للمحافظات الشمالية الى جانب احراق احدهم في محافظة حضرموت . ونبهت الحركة الى ان ديننا الإسلامي الحنيف يجرم ويحرم اعتداء المسلم على أخيه المسلم , فكل مسلم يعتبر دمه وعرضه وماله حرام ولا يجوز ترويعه ولا الإعتداء عليه بأي شكل من الأشكال أو حجة من الحجج .. واشارت الى ان لمعاهد العلم ودور القران الكريم حرمتها ولن يسمح شعبنا المسلم بأي مساس بها، محذرة كل من يتطاول على مقام العلم والدين من عواقب الغضب الشعبي الذي قد لايستطيع العلماء والدعاة من احتوائه جراء مثل تلك التصرفات الرعناء. ودعت الحركة كوادرها وأعضاءها ورموزها وأعضاء الهيئة الشرعية وكافة الدعاة ومنتسبي الدعوة بكافة توجهاتهم الدعوية في الجنوب الى القيام بواجباتهم الشرعية في توعية الشباب وإرشادهم الى ضبط النفس والتعقل والحرص عليهم من مؤامرات المندسين والمغرضين الذين يكيدون لقضية هذا الشعب العادلة والهادفة الى جر ابناء الجنوب الى مربعات العنف. وجاء في البيان : ان ثورتنا الشعبية الجنوبية قائمة على مشروعية وحق واضح لا يقبل الطمس والإنكار وأن قوة الثورة الجنوبية تكمن في سلميتها , ولذا ندعوا الى اليقظة وعدم السماح لمن يحاول جرها الى مربع العنف الذي سيؤدي بها الى متاهات ومزالق قد يصعب الخروج منها لاحقاً بل قد تؤدي الى انتكاسة خطيرة في مسار الثورة الجنوبية. كما دعت الحركة كافة قادة فصائل الثورة الجنوبية الى التحلي بروح المسؤلية ووحدة الصف واجتماع الكلمة بما يحفظ المسار السلمي للثورة الجنوبية المباركة وان نتحمل جميعا مسؤلية القيادة الراشدة لشباب الثورة الجنوبية وجماهير الشعب الثائرة ، وتفويت الفرصة على السلطة وسياساتها الإستفزازية الهادفة إلى حرف مسار الثورة الجنوبية.