الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » مصرع جنود سعوديين بقذائف وصواريخ يمنية.. ومشاهد مصورة من اقتحام "الربوعة"

مصرع جنود سعوديين بقذائف وصواريخ يمنية.. ومشاهد مصورة من اقتحام "الربوعة"

11:01 2015/11/05

صنعاء – خبر للأنباء – خاص:

لقي عدد من الجنود السعوديين مصرعهم وأصيب آخرون، الخميس 5 نوفمبر / تشرين الثاني 2015م، بقذائف وصواريخ يمنية، فيما واصلت القوات دكّ مواقع عسكرية سعودية في نجران وعسير وجيزان.

وأوضح مصدر عسكري لـ"خبر" للأنباء، أن وحدات من الجيش اليمني واللجان الشعبية استهدفت بالمدفعية تجمعات للآليات العسكرية في منقطة "المعنق" بجيزان، ما أدّى إلى مقتل عدد من الجنود السعوديين وإصابة آخرين.

وأضاف، أن "مدفعية الجيش واللجان الشعبية دكّت موقع رقابة المجازة في عسير، وتبع ذلك فرار للجنود والآليات من الموقع، كما استهدفت بالصورايخ موقع حصن الحمّاد العسكري السعودي في نجران".

وأشار إلى أن "القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية قصفت موقع نهوقة العسكري في نجران، وموقعي خباش والعش، كما استهدفت موقعي ملطة والمحضار بعسير".

ولفت المصدر إلى أن "معسكر رجلا تعرض للقصف المدفعي والصاروخي، كما تم استهداف حرس الحدود في نجران".

وتزامن ذلك، مع قيام طائرات تحالف العدوان بقصف مدفعي وجوي على المواقع العسكرية التي يسيطر عليها الجيش اليمني واللجان الشعبية في العمق السعودي، كما طال القصف المناطق اليمنية الواقعة على امتداد الشريط الحدودي.

والأربعاء، 4 نوفمبر، قصفت القوة الصاروخية للجيش اليمني، عدداً من المواقع العسكرية السعودية، في نجران وجيزان وعسير، محققة إصابات مباشرة.

والثلاثاء 3 نوفمبر، اقتحمت القوات اليمنية، عدة مواقع عسكرية سعودية جديدة في الربوعة بعسير، كما استهدفت بالصواريخ والقذائف تجمعات للآليات بنجران وجيزان، وأحرقت – خلال الاقتحام – 8 آليات عسكرية، منها 5 عربات و3 أطقم، فضلاً عن سقوط عدد من القتلى في صفوف الجيش السعودي.

وأظهرت مشاهد عرضتها قناة المسيرة الفضائية، للعملية النوعية التي نفّذها الجيش اليمني في (الربوعة) بعسير.