الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » رصد بخروقات مليشيات الحوثي في الدريهمي والجاح وحيس والجبلية بالحديدة

رصد بخروقات مليشيات الحوثي في الدريهمي والجاح وحيس والجبلية بالحديدة

11:52 2019/11/18

الحديدة - خبر للأنباء:

رفعت مليشيات الحوثي، ذراع إيران في اليمن، وتيرة التصعيد والخروقات للهدنة الأممية في الحديدة، الاثنين 18 نوفمبر /تشرين الثاني 2019، واستهدفت مناطق بالدريهمي والجاح وحيس والجبلية بمحافظة الحديدة، غرب اليمن.

ففي الدريهمي، شنت المليشيا قصفاً مدفعياً وصاروخياً صوب مناطق متفرقة من المديرية، وفتحت النار من أسلحتها الرشاشة المتوسطة على مواقع القوات المشتركة.

وقالت مصادر ميدانية، إن المليشيات قصفت مواقع القوات المشتركة بقذائف مدفعية الهاون عيار 82 وعيار 120 جنوب المديرية بشكل عنيف.

وأصافت المصادر إن المليشيات قصفت مناطق شرق الدريهمي بصواريخ الكاتيوشا وقذائف مدفعية الهاون الثقيل ومدفعية الهاوزر، فيما استهدفتها بنيران أسلحتها الرشاشة المتوسطة بشكل مكثف.

وأشارت إلى أن القوات المشتركة رصدت تحركات واسعة لمجاميع من مليشيات الحوثي ووصول تعزيزات وأسلحة إلى مناطق متفرقة من مديرية الدريهمي.

وفي الجاح بمديرية بيت الفقيه، صعدت مليشيات الحوثي من انتهاكاتها وخروقاتها اليومية، بقصف واستهداف الجاح بالقذائف المدفعية والأسلحة الثقيلة والمتوسطة والقناصة.

وأفادت مصادر محلية بأن المليشيات شنت قصفاً مدفعياً عنيفاً طال بعض القرى في الجاح، وسقطت عدد من قذائف مدفعية الهاون بالقرب من منازل المواطنين وأخرى في المزارع بشكل عشوائي.

وقالت المصادر، إن عدداً من المنازل تعرضت للاستهداف بالأسلحة الثقيلة نوع م.ط عيار 23، وبالأسلحة الرشاشة المتوسطة.

وأشارتت إلى قيام المليشيات بإطلاق نيران أسلحتها القناصة صوب مزارع المواطنين بشكل مكثف، في سعي منها لخلق حالة من الخوف والرعب لدى المزارعين في المنطقة.

وتعد منطقة الجاح التابعة لمديرية بيت الفقيه، إحدى المناطق التي طالتها جرائم وانتهاكات المليشيات المدعومة من إيران، وتعرضت خلال فترة الهدنة الأممية لعمليات قصف واستهداف متواصلة.

وفي الجبلية، شنت مليشيات الحوثي عمليات قصف واستهداف عشوائي على منازل المواطنين في مناطق متفرقة منها والتابعة لمديرية التحيتا الواقعة جنوب محافظة الحديدة.

وذكرت مصادر محلية في الجبلية أن المليشيات أطلقت عدداً من قذائف مدفعية الهاون الثقيل صوب منازل المواطنين جنوب المنطقة، وسقطت بشكل عشوائي على البلدة الصحراوية.

وأفادت المصادر، بتعرض منازل ومزارع المواطنين شرق الجبلية للاستهداف الهستيري من قبل مليشيات الحوثي بالأسلحة الثقيلة عيار 23، والأسلحة المتوسطة عيار 14.5 وبأسلحة معدلات البيكا وبسلاح الدوشكا.

وأكدت المصادر، أن عمليات القصف والاستهداف التي قامت بها المليشيات الحوثية في أكثر من منطقة بالجبلية خلفت أضراراً كبيرة بممتلكات المواطنين، علاوة على حالة الخوف والذعر والهلع في صفوف المدنيين وخصوصاً النساء والأطفال.

وفي حيس، أطلقت مليشيات الحوثي نيران أسلحتها على مواقع القوات المشتركة بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة.

وأفاد مصدر عسكري ميداني، بقيام المليشيات بقصف مواقع القوات المشتركة شمال المديرية بمدفعية الهاون الثقيل من عيار 82 وقذائف مدفع B10 بشكل عنيف.

وقال المصدر، إن المليشيا فتحت نيران أسلحتها الرشاشة على مواقع أخرى، مستخدمة الأسلحة القناصة والأسلحة الرشاشة المتوسطة من عيار 14.5 بشكل مكثف.

ويتزامن القصف والاستهداف الحوثي مع هجمات واسعة شنتها المليشيا مؤخراً على مواقع القوات المشتركة في مناطق متفرقة جنوبي الحديدة، في محاولة منها لاستعادة السيطرة عليها وباقي المناطق التي خسرتها سابقاً.