الصفحة الرئيسية » الواجهة » بينهم أفارقة.. مليشيا الحوثي تواصل الدفع بتعزيزات إلى جبهات الفاخر بالضالع

بينهم أفارقة.. مليشيا الحوثي تواصل الدفع بتعزيزات إلى جبهات الفاخر بالضالع

04:51 2019/11/21

الضالع - خبر للأنباء - خاص:

تواصل مليشيا الحوثي الإرهابية الدفع بتعزيزات، بينهم أفارقة، إلى جبهات الفاخر، شمال غربي الضالع.

أكدت مصادر محلية لوكالة خبر، أن عشرات المرتزقة بينهم أفارقة، ما زالوا يتوافدون حتى اليوم الخميس 21 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019م، إلى منطقة "بتار" ومحيطها، غربي الفاخر، ضمن تعزيزات تحشدها مليشيا الحوثي، المدعومة إيرانياً، والزج بهم في جبهات "صبيرة - هجار - شليل - شخب" وغيرها من جبهات الفاخر.

وذكرت المصادر أن مليشيا الحوثي التي تتوافد تعزيزاتها إلى مناطق بتار وقرين الفهد سرعان ما تقوم بتوزيعها كمرحلة أولى في مناطق متفرقة من "بتار" والبعض الآخر تدفع بهم إلى جبهة هجار وشليل لما تمتلك من حاضنة بيئية في هاتين البلدتين.

يأتي ذلك بعد أن ذاقت المليشيا مرارة الهزيمة في جبهات "صبيرة - الجب - شخب - حبيل العبدي - هجار - شليل - النبيجات - بيت الشرجي... وغيرها"، غربي الفاخر، بمديرية قعطبة، وتكبدها عشرات القتلى بينهم قيادات كبيرة، منهم القيادي حسن محمد الوشلي، المكنى "أبو سليمان" مع نجله المكنى "أبو حسن".

وكان قد تلقى الوشلي تدريبات خاصة على أيدي قوات "الباسيج" في طهران خلال السنوات الماضية، ضمن مجموعة يقدر عددها بـ200 شخص.

وفشلت مراراً مليشيا الحوثي في السيطرة على معسكر الجُب الاستراتيجي، الواقع جنوبي بلدة صُبيرة، وغربي مديرية الحشاء ومنطقة الطاحون، وجميعها مناطق حدودية للمعسكر تتمركز فيها عناصر المليشيا ومدفعيتها، بينما باقي الجهات الحدودية تتمركز فيها القوات المشتركة والمقاومة الجنوبية.

ومع استمرار بقاء معسكر الجب تحت سيطرة القوات المشتركة والمقاومة الجنوبية، تبقى مواقع المليشيا وتجمعاتها وآلياتها العسكرية في مرمى راجمات الصواريخ والمدفعية التابعة لوحدات المشتركة والمقاومة.