الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » محمد علي احمد يدعو النخب والقيادات الى الاقرار بتبعيتهم للشعب وارادته

محمد علي احمد يدعو النخب والقيادات الى الاقرار بتبعيتهم للشعب وارادته

01:00 2012/12/03

اشاد رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني لشعب الجنوب المناضل محمد علي احمد بالتطور غير المسبوق في مسيرة النضال السلمي لجماهير الشعب الجنوبي من حيث التنظيم وقوة الحشد واتساعها الكمي والنوعي الذي قال انه يتجاوز المليونيين مشارك. وقال ان شعب الجنوب اظهر وحدة وطنية نادرة والتفافا شعبيا حول قضية الجنوب لاهدافها الكبرى. وفي نداء حصلت وكالة خبر للأنباء على نصه شدد محمد علي احمد على ضرورة عكس هذه الارادة الشعبية في ارادة سياسية موحدة والتخلص من الصورة غير الواقعية التي تعكسها للقيادات والنخب الجنوبية بتشرذمها. ودعا كافة النخب والشخصيات القيادات الجنوبية في الداخل والخارج الى الاقرار بتبعيتهم للشعب الجنوبي والاستجابة لارادته الموحدة. ولفت محمد علي احمد إلى ان الطرف الاخر يريد جنوبا مشرذم وغير موحدا وبالتالي غير جاهز لادارة الدولة التي يسعى لاستعادته وهي صورة مشوهة لا صلة لها بالواقع فنافذة الواقع هي النافذة الحقيقية التي عبرت عنها مهرجانات نوفمبر وقبلها مهرجانات اكتوبر والتي تقول جنوب واحد موحد حشدته ارادة واحدة الادارة استعادة دولته وهي جاهزة لادارته . ولفت الى ان كل ذلك يضع القيادات والنخب الجنوبية امام خيارين، خيار استعجال التواصل مع بعضها واكمال الحوار الجنوبي الذي يفضي الى اعلان قيادة سياسية موحدة او الامنتاع عن اعاقة الشعب وهو كفيل بصياغة السياسة واعادة تشكيل القيادة السياسية التي تمثل ارادته وتعبر عنها، فلم يعد الوقت يسمح بمزيد من المماطلة فحاجتنا الى الصدق اولا وارادة الحسم ثانيا فالشعب قال كلمته والكل معني بالالتزام لارادته وعكس هذا الالتزام بخطوات عملية يريد شعبنا ان يراها على الارض .