الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » خلاف بين المجلس المحلي لمحافظة حجة وهيئة شؤون النقل البري يوقف منفذ الطوال

خلاف بين المجلس المحلي لمحافظة حجة وهيئة شؤون النقل البري يوقف منفذ الطوال

01:00 2012/12/03

اوقف جنود يتبعون المجلس المحلي، بمديرة "حرض"، الجانب اليمني من منفذ الطوال الحدودي مع السعودية، بعد خلاف حول الاشراف على المنفذ بين هيئة شؤون النقل البري والسلطة المحلية بمحافظة حجة. ووفقا لمصدر رسمي، في المنفذ، لـ"وكالة خبر"، فان "عملية تحصيل أي ايرادات متوقفة في المنفذ، اما عملية الدخول والخروج من وإلى الاراضي اليمنية عبر المنفذ مستمرة". وقال المصدر ان الجنود، وهم من القوات المسلحة التابعة قيادتها للمنطقة الشمالية الغربية، ويرتدون زي الفرقة الأولى مدرع، اقتحموا مكاتب إدارة منفذ الطوال البري وطردوا الموظفين، واقفوا العمل فيه، وأن رئيس اللجنة المالية في المجلس المحلي، اغلق المكاتب بالاقفال، قائلا ان هذه هي توجيهات محافظ المحافظة، حيث يقول المجلس المحلي، ان ادارة المنفذ رفضت مده بالبيانات المالية، متهما الادرة بالعمل خارج القانون، رئيس الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري صالح الوالي، قال ان الهيئة هي الجهة المخولة بإدارة الميناء وتنظيم شئون الموانئ البرية في البلاد بموجب القرار الجمهوري الخاص بإنشاء الهيئة رقم (291) لسنة 2008م، وكذا القرار الجمهوري الخاص بتنظيم شئون الموانئ البرية رقم (174) لسنة 2009م. وأوضح الوالي في تصريحات صحفية اليوم إن الهيئة قامت على الفور بمخاطبة الجهات الحكومية والأمنية العليا في البلاد لاتخاذ الإجراءات اللازمة حيال هذه التصرفات التي وصفها بـ"الغوغائية التي تعيق الهيئة من مباشرتها لمهامها واختصاصاتها في الميناء".