الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » المطالبة بتوضيحات حكومية حول "الصواريخ واستقدام معلمين من "غزة"

المطالبة بتوضيحات حكومية حول "الصواريخ واستقدام معلمين من "غزة"

01:00 2012/12/10

ناقش مجلس النواب " البرلمان" في جلسته اليوم، مشروع قانون معالجة "أضرار القات" والطرق التي تودي إلى مكافحة تعاطيه في أوساط الفئات الاجتماعية تمهيدا لمنع زراعته، كما استمع لملاحظات عدد من النواب بشأن قضية استقدام معلمين من قطاع "غزة". وكان النائب الدكتور نجيب سعيد غانم رئيس لجنة الصحة العامة والسكان بالمجلس قدم مشروع معالجة " أضرار القات" بالتدريج والتعويض لمناقشته من قبل نواب الشعب حيث أعلن العديد منهم تأييدهم لمشروع القانون، فيما أبدى البعض معارضتهم له. ويتضمن مشروع القانون" منع تعاطي القات في وسائل النقل العامة البرية والجوية والبحرية وفي الوزارات والمؤسسات الهئيات والمصالح والشركات العامة وأجهزة الدولة المختلفة". كما تضمن القانون منع غرس أشجار جديدة للقات وإلزام مزارعي القات بالتخلص التدريجي من أشجار القات. من جهة أخرى طلب النائب عبدالكريم جدبان استدعاء رئيس حكومة الوفاق محمد باسندوة ووزير التربية عبد الرزاق الاشول، إلى المجلس للتوضيح حول الأنباء التي ترددت عن طلب حكومته معلمين من قطاع غزة واستبدالهم مكان اليمنيين، وعن الضغوط الأمريكية للتخلص من صواريخ يمنية. وكانت الأيام القليلة الماضية شهدت تجاذبات إعلامية حول وجود صراع عسكري بشأن منظومة صواريخ روسية يمتلكها الجيش اليمني، وقالت ان ذلك يأتي تحت ضغوط أمريكية تمارسها على تلك القيادات العسكرية. في حين نقلت وسائل الاعلام المختلفة تقارير صحافية حول تهديد وزير التربية والتعليم للتربويين اليمنيين المعتصمين للمطالبة بحقوقهم المالية باستقدام معلمين من قطاع غزة في حال استمروا في إضرابهم الحقوقي.