الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » اجراءات صارمة ضد الصيادين المخالفين لعملية الاصطياد في المهرة

اجراءات صارمة ضد الصيادين المخالفين لعملية الاصطياد في المهرة

01:00 2012/12/11

تمكنت الجهات المعنية في منطقة "ضبوت" الساحلية بمحافظة المهرة من ضبط عازلتين وعلى متنها 8 أطنان من الاسماك تقدر قيمتها بمليون وخمسمائة الف ريال, بجانب احتجاز مالكي الشرطوانات واحالتهم الى النيابة العامة لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم. وتشير المعلومات ان اكثر من 10عوازل نقل تقوم بالاصطياد بطريقة غير شرعية ومخالفة لقانون الصيد البحري رقم (2)لسنة 2006 م و تحمل على متنها مابين 30 إلى 32 طنا بصورة دائمة من الأسماك المصطادة التي تبلغ قيمتها نحو (48)مليون ريال في كل عملية اصطياد. وفي هذا الشأن تشير وكالة الأنباء الحكومية الى ان اجتماعا لمسئولي المحافظة عقد اليوم برئاسة المحافظ علي خودم تم فيه وضع خطة لتنفيذ اجراءات الرقابة والإشراف على نشاطات الاصطياد السمكي وضبط أية مخالفات أو خروقات يقدم عليها بعض الصيادين... مخالفة لشروط وقوانين الصيد البحري ، نظرا لما تسببه من اضرار فادحة بمخزون الثروة السمكية في سواحل المحافظة والمياه الإقليمية اليمنية. واكد خودم ضرورة تفعيل دور الجهات المعنية في ضبط الصيادين المخالفين سواء اثناء ممارستهم علمية الاصطياد من خلال الجرف القاعي للأسماك بواسطة أشباك الشرطونات التي تعد من الطرق المضرة بالأسماك أولدى عودتهم من البحر وتواجدهم على اليابسة وتقديم مالكي القوارب المخالفة للنيابة العامة لإتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم. واشار إلى أن قيادة المحافظة أصدرت توجيهات للنقاط الامنية بضبط أي عازلة محملة بالأسماك دون تصريح رسمي من الجهات المختصة, وضبط أي اشباك لشرطوانات سواء كانت قادمة أو مغادرة للمحافظة وتحويلها للنيابة العامة. وشدد المجتمعون على أهمية التنسيق والتعاون بين الجهات المختصة والأجهزة الأمنية بشأن ضبط أي عملية إصطياد تتم باشباك الشرطوانات كونها مخالفة لقانون الصيد وتشكل تهديدا وضرارا بالغا على المخزون السمكي في سواحل المهرة .