الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » البنك الدولي: ضعف القدرة الاستيعابية للحكومة وراء بطئ انجاز تعهدات المانحين

البنك الدولي: ضعف القدرة الاستيعابية للحكومة وراء بطئ انجاز تعهدات المانحين

01:00 2012/12/17

أكد مدير مكتب البنك الدولي بصنعاء وائل زقوت أن ضعف القدرة الاستيعابية لتعهدات المانحين لدى الحكومة وراء بطء انجاز تخصيص تلك التعهدات المعلنة في مؤتمري الرياض ونيويورك للمانحين والتي قدرت بمبلغ 7.9 مليار دولار. وقال زقوت في تصريحات صحفية نشرت اليوم "نأمل أن الحكومة قد أدركت هذا الضعف وتعمل على إنشاء هيئة المسار السريع لمتابعة تنفيذ المشاريع الممولة من المانحين". بالمقابل اشار إلى وجود عراقيل من جانب الدول والجهات المانحة، مشددا على ضرورة أن يتعامل المانحون مع الحكومة اليمنية بجدية وبسرعة لبرمجة وتنفيذ المشاريع بشكل سريع. وقال "من خلال خبرتنا من مؤتمر لندن للمانحين 2006، وجدنا أن كثير من الدول المانحة بطيئة في برمجة المشاريع والدولة لم يكن لديها القدرة على استيعابها ونأمل أن الوضع يختلف الآن". وقال "الوضع الاقتصادي بشكل كبير لا يزال صعبا لأن الكثير من الناس عاطلين عن العمل ونسبة البطالة في حدود 30 بالمائة ومعظمهم من الشباب بشكل كبير، كما أن 55 بالمائة من الأطفال ما دون الخامسة من العمر يعانون من سوء التغذية . وأضاف زقوت أن الدول المانحة تعهدت في مؤتمري نيويورك والرياض بتقديم 7.9 مليار دولار غير أن جزء كبير من هذه المبالغ لم يصل.