الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » الكشف عن تقرير "سري" بشأن الهيكلة..

الكشف عن تقرير "سري" بشأن الهيكلة..

01:00 2012/12/19

اصدر وزير الدفاع اللواء محمد ناصر احمد قرارات جديدة خلال اليومين الماضيين , شملت تغيير أربعة قادة ألوية في الدفاع الجوي إلى جانب تعيين أربعة أركان حرب ورؤساء عمليات، وفقا لما ذكرته صحيفة محلية اليوم، في حين ترددت أنباء عن تقرير "سري" قدمته، مؤخرا، لجنة إعادة هيكلة الجيش إلى الرئيس الانتقالي، عبدربه منصور هادي، وتضمن "مخططا مقترحا لهيكلة الجيش ووزارة الدفاع". وأشارت المصادر الصحفية إلى أن هذه القرارات صدرت دون ان يعلن عنها رسميا, وان القادة الجدد قد استلموا مواقعهم أمس الثلاثاء. ... وبحسب المصادر تم تعيين كل من العقيد فتح الرحمن الدعيس قائد للواء 110 دفاع جوي , في قاعدة الديلمي بدلا عن علي القيري , والعقيد محسن الخبي قائدا للواء 120دفاع جوي عدن , وكان الخبي قائد لقاعدة طارق الجوية بتعز.العقيد حسين عمران قائد للواء 190دفاع جوي في حضرموت , بدلا عن يحيى الرويشان , والعقيد علي المصقعي للواء 130 دفاع جوي في الحديدة. إلى ذلك قالت مصادر إعلامية ان ترتيبات أخيرة أجلت صدور مرسوم رئاسي لتوحيد الجيش، كان من المفترض إعلانه بداية الأسبوع الجاري. ووفقا لمصادر قريبة من الدوائر الدبلوماسية لسفراء الدول العشر الراعية لاتفاق "المبادرة الخليجية"، "أن السفراء انتظروا، طبقا لتأكيدات رئاسية، صدور قرار توحيد الجيش منذ الأحد" الماضي. وكانت صحيفة "الشارع" الأهلية كشفت عن تقرير وصفته ب،"السري" قدمته، مؤخرا، لجنة إعادة هيكلة الجيش إلى الرئيس الانتقالي، عبدربه منصور هادي، وتضمن "مخططا مقترحا لهيكلة الجيش ووزارة الدفاع". وقالت الصحيفة إن التقرير اقترح إلغاء مسمى"الحرس الجمهوري"، واستبداله بـ"وحدات الحماية الرئاسية"، و"القوات الخاصة". كما اقترح التقرير تقسيم اليمن إلى سبع مناطق عسكرية، بدلا عن التقسيم الحالي المكون من خمس مناطق، حيث تم فصل المنطقة العسكرية الشمالية الغربية، التي يقودها اللواء الأحمر، إلى منطقتين غربية وشمالية، إضافة إلى اجتزاء محافظة حضرموت، وهي أكبر المحافظات اليمنية من حيث المساحة، من المنطقة العسكرية الشرقية، واستحداث منطقة عسكرية جديدة تحمل مسمى "المنطقة العسكرية حضرموت". وأكد التقرير العسكري السري ضرورة "الفصل بين مسؤولية وزير الدفاع، باعتباره سيكون عضوا في الحكومة باختيار حزبي، وبين هيئة الأركان العامة، التي ستكون هي القيادة العملية للجيش". من جانبها نقلت صحيفة "الاتحاد" الإماراتية عن مصدر رئاسي قالت انه قريب جدا من الرئيس هادي، أن مرسوما رئاسيا سيصدر، أواخر ديسمبر، وأنه سيكون منسجما مع الدعوات المطالبة بتوحيد الجيش قبل مؤتمر الحوار الوطني الشامل، المزمع إطلاقه بداية العام المقبل، تنفيذا لاتفاق "المبادرة الخليجية"، الذي ينظم المرحلة الانتقالية منذ أواخر نوفمبر 2011 وحتى فبراير 2014.