الصفحة الرئيسية » رياضة » ميسي يعرض التعاون مع العدالة في قضية التهرب الضريبي

ميسي يعرض التعاون مع العدالة في قضية التهرب الضريبي

11:00 2013/09/26

أكد كريستوبال مارتيل محامي الأرجنتيني ليونيل ميسي أن نجم برشلونة وعائلته على استعداد للتعاون مع العدالة الإسبانية، وعدم الدخول في جدل مع الدولة بشأن تفسير القوانين الضريبية. وقال المحامي "بنفس روح الشفافية سارت التحقيقات، ولم تكد تظهر رغبة في الخداع، في مقابل رغبة كبيرة في تقنين وضعهم مع وكالة الضرائب"، مؤكدا أنه "لا توجد رغبة في الدخول في صراع مرير مع الدولة حول تفسير القوانين الضريبية". وذكرت وكالة الانباء الاسبانية ان مارتيل ادلى بهذه التصريحات أمام محكمة جافا في برشلونة، حيث قدم النجم الأرجنتيني إفادته اليوم لنحو ربع الساعة أمام قاضي المحكمة رقم 3 في جافا، حيث يواجه تهمة التهرب الضريبي في سنوات 2007 و2008 و2009. ويواجه النجم الارجنتيني ليونيل ميسي تهما بالتهرب الضريبي، حيث تطالب الضرائب اللاعب بقيمة 4.1 ملايين يورو عن ثلاث تهم تهرب في السنوات المذكورة، التي يفترض أنه أخفى فيها عائدات ناتجة عن موافقته على استخدام أطراف أخرى لصورته الدعائية. وبعد الكشف عن القضية، تحمل والد اللاعب المسئولية إلى جانب شريك سابق له يدعى رودولفو شينوكو، وبرأ نجله من تهمة التهرب الضريبي. كما سدد خورخي ميسي المال الذي تطلبه النيابة، إلا أنه لم يتمكن من الحيلولة دون الشهادة في القضية. كان ميسي قد وصل اليوم إلى مقر محكمة جافا، وسط تصفيق الكثيرين وصيحات منفردة اتهمته بأنه "لص". وبعد ساعة ونصف الساعة من الوصول إلى المبنى القضائي، رحل اللاعب بنفس الابتسامة التي وصل بها، وهو يحيي العديد من المعجبين المنتظرين أمام المحكمة. ولم يتوقف نجم برشلونة للحديث إلى المشجعين، لكنه أشار لهم بعلامة النصر برفع إبهام يده اليمنى إلى أعلى.