الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » بناء الجالية اليمنية في مقديشوا يشكون تعسف القنصلية في منح التأشيرات

بناء الجالية اليمنية في مقديشوا يشكون تعسف القنصلية في منح التأشيرات

01:00 2012/11/24

ناشد ابناء الجالية اليمنية في الصومال وزير الخارجية الدكتور ابوبكر القربي التدخل العاجل وتشكيل لجنة تحقيق لتقصي همومهم ومعاناتهم جراء تعسفات بعض العاملين في القنصلية اليمنية بمقديشو . جاء ذلك في شكوى رفعوها الى الوزير القربي حول ما وصفوها بتجاوزات وخروقات القائمين على القنصلية وتعاملهم بنوع الترفع والتعالي مع أبناء الجالية . وقال ابناء الجالية اليمنية في شكواهم أن العاملين في القنصلية يقومون باستغلال الوضع الشاغر لمنصب السفير وعدم تعيين سفير جديد لليمن لدى الصومال أبشع استغلال ويقومون بمنح تأشيرات دخول رسمية للأراضي اليمنية مقابل مبلغ وقدره " 550" دولار للتأشيرة الواحدة، فضلاً عن صرف عدد من وثائق السفر الرسمية بدون الرجوع لرئيس الجالية اليمنية في الصومال وبحسب ما هو متعارف عليه عند إصدار مثل تلك الوثائق . واضافوا انه القائم باعمال السفارة قام بطرد نجل رئيس الجالية من عمله في السفارة لاعتراضه على هذه التصرفات غير القانونية والتعسفية بحق ابناء الجالية واستغلاله لرجال المال والاعمال على وجه الخصوص .. مشيرين الى ان الملحاني قام مؤخراً بإلغاء عملية الفحص الطبي المفترض إجرائه للراغبين بالحصول على تأشيرة دخول الاراضي اليمنية في مستشفى (دار الشفاء) ووجه بإجرائه في إحدى الصيدليات المتواجدة في العاصمة (مقديشو) والتي تقوم باخذ مبلغ يصل لنحو (30 ) دولار مقابل تعميد الاوراق الطبية الخاصة بالفحص وبدون إجراء عملية الفحص . واوضحوا ان منح احد رجال الاعمال الصوماليين جواز سفر يمني بإسم محمد أحمد العمودي وهو ما إثار استياء وسخط أبناء قبيلة (العمودي) في الصومال والتي تقدمت بشكوى للجالية اليمنية في الصومال مستهجنة عملية صرف جواز السفر لشخص لا يمت بصلة للقبيلة