الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » حالة توتر شديدة بعتق بعد مقتل شابين برصاص الأمن المركزي

حالة توتر شديدة بعتق بعد مقتل شابين برصاص الأمن المركزي

01:00 2013/01/01

تسود مدينة عتق محافظة شبوة حالة من التوتر الشديد عقب مقتل ناشطين من الحراك الجنوبي فجر اليوم على يد قوات الأمن المركزي قيل أنهم كانا يحملان أعلام الجنوب. وكشفت مصادر محلية لوكالة خبر للانباء عن اجتماع عاجل يعقد حاليا بين مشائخ واعيان ووجهاء مدينة شبوة ومدير امن المحافظة العميد أحمد صالح عمير للاطلاع على اسباب حادثة مقتل الناشطان في الحراك الجنوبي محمد سالم العامري الخليفي ومحمد الهنجد فجر اليوم الثلاثاء. وقالت المصادر ان المشائخ طلبوا من مدير الامن توضيح كامل حول ملابسات الحادث ومعرفة اسبابه حتى يمكنوا من احتواء الموقف . واضافت المصادر ان شباب مدينة عتق يتوافدون حاليا الى مستشفى المدينة التي نقل اليها جثمان القتيلين وانهم يحضرون لفعاليات احتجاجية للمطالبة بتسليم قتلة الشابين ليتم محاكمتهم. منوهة الى توتر الاجواء العامة في مدينة عتق.