الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » الآنسي:رجل الأمن عليه مسؤولية كبيرة في مكافحة الفساد المستشري في مرافق الدولة

الآنسي:رجل الأمن عليه مسؤولية كبيرة في مكافحة الفساد المستشري في مرافق الدولة

01:00 2013/01/02

قال رئيس الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد المهندس أحمد الآنسي، ان الفساد منتشر في كافة مرافق الدولة، داعيا رجال الأمن تحمل مسئوليتهم في مكافحته.. وكانت الهيئة أحالت اليوم العديد من المسؤولين الحكوميين إلى النيابة العامة للتحقيق معهم في قضايا فساد مالي وإداري. وأضاف الآنسي في محاضرة القاها اليوم في كلية الدراسات العليا بأكاديمية الشرطة:" إن رجال الأمن عليهم تحمل مسؤولياتهم في مكافحة الفساد المستشري في جميع مرافق الحكومة"،محذرا من تحول رجال الأمن إلى مفسدين في مجال أعمالهم لأنهم مرتبطين مباشرة في المجتمع وبصلاحهم يصلح المجتمع، في اشارة واضحة إلى التدهور الأمني الذي تشهده البلاد منذ مطلع العام الماضي 2011. وأشار إلى ان الفساد المنتشر في مرافق الدولة، يسجل حضورا كبيرا في قطاع النفط والغاز ومستوردي المبيدات، إلى جانب بعض الهيئات والمصالح الأخرى مثل الكهرباء والمناقصات والمزايدات والدوائر القريبة من صناع القرار، حتى في بعض وسائل الإعلام التي تعد شريكة في مكافحة الفساد ، حسب قوله. واوضح رئيس الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد ان هناك قصور في قانون إنشاء الهيئة، وتم رفع مشاريع تعديلات قانونية بها إلى مجلس النواب وهي في طريقها للمناقشة.. مؤكدا أن الهيئة تسير بخط واضح في عملها وفقا لقانون الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد رغم ما فيه من بعض القصور والتعارض مع قوانين أخرى, ولاتقبل أي توجيهات أو املائات من أي شخص كائنا من كان من خارج أعضاء الهيئة . وتحدث المهندس الآنسي في ختام محاضرته عن إنجازات الهيئة في ضوء تحقيقها في الكثير من قضايا الفساد وكان وفي مقدمة ذلك توقيف توقيع اتفاقية الكهرباء النووية والتي كانت ستكلف اليمن خسائر بنحو 16 مليار دولار.. مبينا ان من ضمن القضايا التي حققت فيها الهيئة قضايا متعلقة بالنفط وأراضي مطار الحديدة والعديد من القضايا سواء المتعلقة بالفساد المرتبط بالمواطن وبالحياة اليومية او قضايا متعلقة بالدولة بشكل عام .