الصفحة الرئيسية » خاص » تصريح مهم للخارجية اليمنية (النص)

تصريح مهم للخارجية اليمنية (النص)

08:47 2017/09/05

صنعاء - خبر للانباء - خاص:

سخر مصدر مسؤول بوزارة الخارجية بصنعاء مما ورد في جريدة الواشنطن بوست , النسخة الإلكترونية, على لسان مراسل وكالة الاسوشييتد برس الاخبارية الامريكية بشأن حقيقة الاوضاع في اليمن خلال الايام الماضية ومحاولته تصوير الموقف السياسي لتحالف القوى الوطنية في صنعاء بنفس اسلوب ومحاولات وسائل اعلام العدوان , بالاضافة الى ترديد نفس مقولات محطات العربية والحدث وسكاي نيوز التابعة لدول العدوان ..

واشار المصدر في تصريح لوكالة "خبر"، ان محتوى تقرير مراسل وكالة الاسوشييتد برس في موقع الواشنطن بوست والذي نشر بتاريخ 4 سبتمبر يصب في خانة مؤازرة محاولات العدوان لتأجيج الاوضاع الداخلية وشق الصف الوطني واعطاء الانطباع للعالم بأن القوى الوطنية ستتقاتل فيما بينها، وانه لا وجود لنظام المؤسسات والدولة، منوها ان التقرير يعمل على نقل صورة خاطئة ومشوهة عن اليمن وصنعاء خصوصا, للعالم ويروج لمقولات العدوان السعودي وتحالفه اللذي استمر في ترويجها منذ بدء العدوان في 26/3/2015.

واكد المصدر بأن ذلك التقرير المزور والزائف، لن يجد طريقه الى صحف العالم ووسائل الاعلام التي تتحرى المصداقية والمهنية في تقاريرها ولاتأخذ باسلوب النقل الاعمى, وقد يكون مدفوع الثمن , لما يرد أو يقوله بعض الاشخاص في المقابلات التلفزيونية او الصحفية دون جهد يذكر في تحري الحقيقة وواقع الامور

واضاف المصدر بأن الاوضاع هادئة في العاصمة صنعاء، برغم سيل الاشاعات التي بدأت وبدفع من العدوان منذ يومين, مؤكداً ان الحركة طبيعية في شوارعها مع استمرار اجازة عيد الاضحى المبارك في اليمن والممتدة الى بداية الاسبوع القادم .

وقال المصدر: أنصح السيد احمد الحاج مراسل الوكالة الإخبارية الامريكية صاحب التقرير المذكور اما بالاعتماد على مصادر موثوقة على الارض تتبع وكالته وبشكل رسمي من خلال انشاء فرع للوكالة , او بالقدوم شخصيا الى العاصمة صنعاء وهو مرحب به لرؤية الوضع على الطبيعة ومقابلة من يريد وبكل حرية , وسيجد حينها كل الدعم والمساندة من الجهات الحكومية والاعلامية اليمنية المختصة، بدلا عن الاعتماد على محطات التلفزة التابعة لدول العدوان او النقل عن بعض المقابلات التلفزيونية اللتي لاتعبر الا عن رأي اصحابها ولاتعكس بالضرورة المواقف الرسمية للقوى الوطنية او قياداتها المخولة بالادلاء بالتصريحات الرسمية.

وتابع المصدر: نطمأن كل الجهات الدولية والمنظمات الدولية الرسمية وغير الحكومية العاملة في صنعاء وكل العاملين فيها والقادمون اليها , بأن الاوضاع مستقرة والحياة تسير بشكل طبيعي, برغم كل ما احدثه ويحدثه العدوان , في امانة العاصمة ومحافظة صنعاء وغيرها من الاراضي اليمنية الغير محتلة, وانه لايعكر صفو الحياة وفترة اجازة عيد الاضحى المبارك في عاصمة الصمود صنعاء سوى تلك الطلعات الجوية المتكررة لطيران العدوان السعودي ليل نهار, واستمرار استهدافها المتعمد للمدنيين في العديد من المناطق باليمن, بالتوازي مع استمرار سيل الدس والكذب في قنوات العدوان في بثها للاخبار الملفقة والهزيلة عن الاوضاع بصنعاء.

وأختتم المصدر تصريحه بالقول: "الجبهة الوطنية صامدة تقاتل العدوان ومواليه وبكل بسالة من خلال الجيش والامن واللجان الشعبية وابناء القبائل من المتطوعين في كل جبهات العزة والشرف وهدفها هزيمة وطرد قوات الاحتلال ومن يقف معها من العملاء والخونة والمرتزقة، بل وسيشمل ذلك قريبا جبهات جديدة ذات عوائد اقتصادية ستساهم في مقاومة العدوان لتحقيق المزيد من الانتصارات وخلق الاوضاع الملائمة لوضع السلام المشرف والعادل اللذي يرضي كل الوطنيين والشرفاء المومنيين باستقلال اليمن ووحدته والسيادة على كل اراضيه ..