الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » عشرات الآلاف من أبناء شبوة وابين يصلون عدن للمشاركة في مهرجان التصالح

عشرات الآلاف من أبناء شبوة وابين يصلون عدن للمشاركة في مهرجان التصالح

01:00 2013/01/12

وصلت إلى مدينة عدن "جنوب البلاد" اليوم مسيرة راجلة تضم عشرات الآلاف من أبناء شبوة وأبين قدمت للمشاركة في مهرجان التصالح والتسامح الجنوبي الذي ستحتضنه المدينة غدا الأحد في ساحة العروض بمديرية خور مكسر. وقال الإعلامي الجنوبي علي شداد الذي رافق المسيرة في اتصال مع وكالة "خبر" للأنباء، ان المشاركين دخلوا قبل اقل من ساعة منطقة العريش التابعة لمديرية خور مكسر وهم في طريقهم الى مكان إقامة المهرجان .. مقدرا عدد المشاركين في المسيرة من أبناء محافظتي شبوة وابين بأكثر بعشرات الآلاف. وتوقع الاعلامي الذي يعمل مراسلا لـ "قناة عدن لايف" ان تشهد هذه الفعالية حشد جماهيري أكثر مما شهدته فعالية الثلاثين من نوفمبر الماضي والتي وصفت بالمليونية .. مضيفا ان الالاف من ابناء المحافظات الجنوبية سيصلون مساء اليوم ايضا للمشاركة في هذه الفعالية. واكد شداد ان المشاركين لم يواجهوا خلال سيرهم اي صعوبات او معوقات او مضايقات مشيدا بالجهود التي بذلتها اللجنة الامنية الخاصة بالمسيرة. وانطلقت مسيرة راجلة من محافظة شبوة امس الاول باتجاه مدينة عدن ومع وصولها الى مدينة ابين التحق بهم الالاف من ابناء مديريات محافظة ابين. واعلن رئيس هيئة رئاسة المؤتمر الوطني لشعب الجنوب الشيخ احمد بن فريد الصريمة تبرعه بمليون ريال لصالح هذه المسيرة .. مشيرا بحسب مصدر في مكتبه ان هذا التبرع هو تقديرا منه للجهود التي يبذلها ابناء محافظة شبوة من اجل المشاركة في هذه الفعالية الوطنية الجنوبية الهامة. وظل يوم 13 يناير من كل عام ذكرى محزنة لأدمى صراع مرّ على المواطنين في الجنوب عبر تاريخهم الحديث لكن منذ 2006 تحول إلى يوم للتسامح والتصالح حين نظمت جمعية ردفان الاجتماعية الخيرية في مدينة عدن لقاء عاماً بغية تحويل هذا اليوم إلى نقطة للمصالحة وتجاوز آثار هذه المحنة.