الصفحة الرئيسية » رياضة » مدرب أرسنال السابق يتهم بايرن ميونيخ بـ"التلاعب خلف الكواليس"

مدرب أرسنال السابق يتهم بايرن ميونيخ بـ"التلاعب خلف الكواليس"

08:43 2019/10/11

DW ©

اتهم مدرب أرسنال السابق آرسن فينغر بايرن ميونيخ بـ"التلاعب خلف الكواليس" بهدف اقتناص لاعب كان يُتوقع له مستقبل كبير مع "المدفعجية". المدرب الفرنسي أكد أنه حاول تمديد عقد اللاعب إلاّ أن الفريق البافاري نجح في قلب الطاولة.

يواصل نجم بايرن ميونيخ سيرجي غنابري نشر سحره الكروي فوق المستطيل الأخضر، فالدولي الألماني الواعد يهز شباك الفرق المنافسة الواحدة تلو الأخرى، ويساعد الفريق البافاري على اقتناص نقاط مهمة للغاية، في سباقه نحو الفوز بكل الألقاب الممكنة نهاية الموسم.

وطرح تألق غنابري عدة تساؤلات عن سبب عدم تمسك فريق أرسنال الإنجليزي بهذا اللاعب، لا سيما وأن أسلوب لعبه يناسب بشكل كبير طريقة لعب "المدفعجية"، التي تعتمد على اللعب الجماعي وسرعة نقل الكرة بين مختلف الخطوط.

لكن، يبدو أن مدرب أرسنال السابق آرسن فينغر، يمتلك الإجابة عن سبب رحيل الدولي الألماني عن الفريق قبل سنوات، ففي تصريحات نقلتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، اتهم فينغر فريق بايرن ميونيخ بـ"التلاعب خلف الكواليس"، من أجل إقناع سيرجي غنابري بالرحيل عن أرسنال إلى فريق فيردر بريمن الألماني سنة 2016، ومن بعدها إلى بايرن ميونيخ.

وأضاف المدرب الفرنسي الشهير "حاولنا تمديد عقده (غنابري) لفترة طويلة، وأعتقد أن بايرن ميونيخ تلاعب وراء الكواليس، (بمعنى) أنه إذا ذهب غنابري إلى فيردر بريمن فإنه سينضم بعد ذلك إلى بايرن ميونيخ".

وتابع آرسن فينغر حديثه عن غنابري قائلاً "لقد كان دائما لاعبا موهباً جداً، بيد أنه كان يفتقر إلى الثقة في بعض المراحل"، وأردف: "لقد اعتقدنا دائماً أننا نمتلك لاعبا يستطيع تحقيق الكثير".

يشار إلى أن سيرجي غنابري، جذب الأنظار إليه بقوة في الآونة الأخيرة، إذ نجح في تسجيل سوبر هاتريك في شباك فريق توتنهام الإنجليزي ضمن دور المجموعات من مسابقة دوري أبطال أوروبا.