الصفحة الرئيسية » الواجهة » تصريح هــام من رئيس لجنة العقوبات الدولية حول المعرقلين للعملية السياسية في اليمن

تصريح هــام من رئيس لجنة العقوبات الدولية حول المعرقلين للعملية السياسية في اليمن

11:18 2014/10/22

نيويورك - خبر للأنباء :

نفت السيدة ألما عبدالهادي جاد الله، رئيس لجنة العقوبات الدولية التابعة للأمم المتحدة، ما تناقلته بعض وسائل الإعلام العربية والمحلية عن اعتزام اللجنة إصدار قرار عقوبات دولية ضد عدد من الشخصيات بمن فيهم الرئيس السابق علي عبدالله صالح ونجله وعبدالملك الحوثي وآخرون.

وأورد المحامي اليمني محمد علاو – الذي يزور مدينة نيويورك حالياً – أنه وبمعية الاخوة الشيخ نبيل بن أحمد الجماعي نائب رئيس الجالية اليمنية في نيويورك والأستاذ والناشط الحقوقي الدولي رشاد الخضر قاموا بالتواصل مع السيدة ألما والاستفسار عن تلك المعلومات فأجابت بالقول: "نحن في لجنة العقوبات ننفي صحة هذه الأخبار التضليلية التي لا أساس لها من الصحة إطلاقاً... ولم نعلم بها إلا عن طريقكم. ويؤسفنا أن يتم تشويه عمل اللجنة بهذه الطريقة من قبل بعض وسائل الإعلام وبدون علمنا".

وأضاف علاو، في منشور على صفحته في "فيسبوك": وجددت استغرابها واستهجانها الشديدين لاستباق بعض وسائل الإعلام تلك لنتائج وسير عمل التحقيق المهني الذي تقوم به اللجنة والقائم على أسس مهنية سرية وبناءً على أدلة قاطعة لتحديد المعرقلين للعملية السياسية والتي مازالت اللجنة منهمكة في عملها تبحث عنهم للآن ولم تحدد أي شخصية بالاسم منهم، كما زعمت تلك الوسائل.

وقالت ألما: إن اللجنة لا تزال في مرحلة جمع البلاغات والأدلة والاستماع لآراء الكل، معربة عن تمنيها من كل وسائل الاعلام الابتعاد عن الكذب وتزييف الحقائق وتشويه سمعة الأشخاص بدون أي مسوغ.

وحذرت المسؤولة الأممية كل وسائل الاعلام (مستقبلاً) من نسب أي تصريحات للجنة العقوبات الدولية دون علمها المسبق".