الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » تقرير اممي: نصف سكان اليمن على عتبة المجاعة

تقرير اممي: نصف سكان اليمن على عتبة المجاعة

01:00 2012/12/08

قال تقرير أممي حديث أن الوضع الإنساني في اليمن ما زال يشهد أزمة حادة إذ يعيش عدد كبير من السكان على حافة المجاعة. وأوضح مبعوث الأمم المتحدة إلى صنعاء جمال بن عمر أن نحو نصف سكان اليمن تقريباً يعاني انعدام الأمن الغذائي، بينما يعاني ربع مليون طفل سوء تغذية حاداً وهم مهددون بالموت إن لم تصلهم مساعدات غذائية مناسبة. وشرح في تقرير رفعه إلى مجلس الأمن أن "أكثر من نصف السكان يعانون من عدم توافر مياه الشرب، وما زال نحو الربع يطمح في الحصول على الرعاية الصحية الأساس". وقال "على رغم الصعوبات الشديدة في توفير الخدمات الأساس ما زال اليمن من أكثر الدول كرماً في استضافة اللاجئين الذين يفوق عددهم 230 ألفاً، إضافة إلى نصف مليون نازح". وأشار بن عمر في تقريره إلى أن "خطة اليمن للاستجابة الإنسانية لهذه السنة، والتي تتطلب 585 مليون دولار، لم تُموّل إلا بنسبة 57 في المئة، ما يترك فجوة تمويلية تفوق ربع مليار دولار"، مؤكداً وجود مؤشرات متواضعة على إحراز تقدم اقتصادي، فمعدل التضخم ينخفض وتراجع النشاط الاقتصادي يتباطأ، في حين استقر سعر صرف العملة وعاد إلى مستوياته قبل أحداث عام 2011. وحضّ بن عمر على الحفاظ على زخم عملية الانتقال والتعافي عبر دعم قوي من المجتمع الدولي، خصوصاً من الشركاء الإقليميين خلال اجتماعات في الرياض ونيويورك، بعدما أعلنوا التزامهم تعهدات مالية فاقت 7.5 بليون دولار. واعتبر أن المشاركة المستمرة لشركاء اليمن في التنمية وتشكيل جهاز جديد للتنسيق داخل الحكومة لدعم تنفيذ التعهدات، سيساعدان في توجيه الأموال بفاعلية حتى يشهد اليمنيون تحسناً في حياتهم اليومية.