الصفحة الرئيسية » شؤون دولية » أمير الكويت: المأساة في سوريا لن تنتهى إلا بحل سياسي

أمير الكويت: المأساة في سوريا لن تنتهى إلا بحل سياسي

09:28 2016/02/04

لندن - الأمم المتحدة:

أكد أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح أن المأساة الإنسانية في سوريا لن تنتهي سوى بحل سياسي يحقن الدماء ويعيد الاستقرار.

وفي كلمته بمؤتمر المانحين الدولي المنعقد في لندن، والذي تشارك الكويت في رئاسته ناشد الصباح المجتمع الدولي استمرار تقديم المساعدات السخية للشعب السوري.

"إن آثار هذه الكارثة المدمرة لم تقتصر على إقليمنا الذي يعاني حاليا من تبعاتها، بل تجاوزته لتصل إلى قارات أخرى ومنها أوروبا التي وفد إليها اللاجئون بأعداد كبيرة طلبا للأمن والعيش الكريم، كما انتقلت إليها المنظمات الإرهابية التي انطلقت من بؤر التوتر لتمارس أعمالها الإجرامية الدنيئة في بعض الدول الأوروبية."

وقال أمير الكويت إن حركة النزوح الكبيرة للنازحين تعكس حجم معاناتهم والأزمة التي يعيشونها. وأشاد بالدول المستقبلة للاجئين على ما تبذله وتقدمه من جهود سخية وخدمات للاجئين، كما أثنى على الأمم المتحدة ووكالاتها الدولية المتخصصة في هذا الشأن.

وكانت الكويت قد استضافت مؤتمرات المانحين الثلاثة الماضية لدعم سوريا، التي تم خلالها جمع أكثر من سبعة مليارات دولار للجهود الإنسانية.