الصفحة الرئيسية » خاص » الزوكا: كفاكم كذباً على العميد أحمد علي.. كلنا ضد العدوان ونرفض الابتزاز

الزوكا: كفاكم كذباً على العميد أحمد علي.. كلنا ضد العدوان ونرفض الابتزاز

08:20 2017/05/15

صنعاء - خبر للأنباء:

أكد الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام عارف عوض الزوكا أن الجميع ضد العدوان، ومن يحاول الابتزاز تحت لافتة العدوان ويعمل خارج الدستور والقانون هم من يخدمون العدوان، مشيراً إلى أنه لن يقبل من أحد يحاول فرض آرائه ومقترحاته على الآخرين.

 

وفي كلمة ألقاها، الاثنين 15 مايو/أيار 2017، خلال ترؤوسه اللقاء التنظيمي الموسع للقيادات التنظيمية للمؤتمر الشعبي في محافظة المحويت قال الزوكا: إن "الجميع ضد العدوان، وسنناضل ضد العدوان.. لكننا لا نريد الابتزاز تحت لافتة العدوان. ومن يتنبع فوق أراضي المواطنين، ومن يسعى للإضرار بالمواطنين، ومن يعمل للفساد والمفسدين والمحاولين القفز على الحقائق والواقع والعمل خارج الدستور والقانون... هؤلاء من يخدمون العدوان.. لا نريدهم أن يتكلموا بغير ذلك"، مشيراً أن "من يعمل مثل هذه الأعمال ويحاول أن يتبزنا تحت لافتة العدوان نقول له إن الأعمال التي تقوم بها هي من تخدم العدوان".

 

وأوضح أن الآراء والمقترحات التي يريد البعض فرضها على الآخرين غير مقبولة، وقال: "ومن يرد فرض آرائه ومقترحاته على الآخرين لن تكون مقبولة.. نحن في وطن آمنا بالدستور والقانون وعلينا جميعا أن نلتزم بالدستور والقانون، وكل حزب له عمله وله اجتماعاته في تنظيمه ومع أعضائه ولا يفرض على الآخرين إلا من لديهم قناعة، فنحن في عهد الحرية والديمقراطية والرأي والرأي الآخر والتعددية السياسية".

 

ونقل الزوكا للمجتمعين تحيات الرئيس الاسبق رئيس المؤتمر الشعبي العام الزعيم علي عبدالله صالح، وقال: "أحييكم في هذا الصباح الباكر.. في هذا الصباح المتميز، واسمحوا لي ان أنقل إليكم تحيات من أحبكم فأحببتوه، ومن أوفى معكم فبادلتموه الوفاء بالوفاء.. من أخلص لشعبه فأخلص شعبه معه.. من صمد في الظروف الصعبة وصمد الى جانبه شعبه الأبي الصامد الباسل.. إنه الزعيم علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية الأسبق رئيس المؤتمر الشعبي العام، والذي حملني نقل تحياته الحارة لأبناء محافظة المحويت وفي مقدمتهم قيادات وأعضاء المؤتمر الشعبي العام، شاكراً لكم مواقفكم وتضحياتكم وصمودكم".

 

وأكد أن الزعيم صالح "لا يحتاج لتلميع.. وانه موجود في قلوب الناس: "لا يحتاج علي عبد الله صالح لا من عارف الزوكا ولا من أي مواطن أن يلمعه، ولا أن يعدد منجزاته، ولا ان يعدد مناقبه... علي عبدالله صالح موجود في قلوب الشعب، فإذا أنكرتم منجزات علي عبدالله صالح الشاهدة للعيان، تنكرون.. تجحدون لأنفسكم!! أما شعبنا اليمني فقد شب عن الطوق، فهو يعرف من يحبه.. يعرف مصلحته، ويعرف من هو علي عبدالله صالح ومن هو المؤتمر الشعبي العام".

 

 

حريصون على وحدة الصف:

 

وبحسب الموقع الرسمي للحزب "المؤتمر نت"، أكد الأمين العام حرص المؤتمر على وحدة الصف: "إننا في المؤتمر الشعبي العام حريصون على وحدة الصف.. وحدة صف الجبهة الداخلية.. فقد أصدرنا قبل 3 أيام تصريحاً لمصدر مسئول في الأمانة العامة للمؤتمر الشعبي العام دعونا فيها كل الإعلاميين والإعلاميات والكتاب من المؤتمر الشعبي العام إلى عدم الرد والمناكفات الإعلامية.. وأجدها فرصة اليوم لأجدد الدعوة لكل كتاب وإعلاميي المؤتمر الشعبي العام وكل قيادات وأعضاء المؤتمر الشعبي العام للابتعاد عن المناكفات بالابتعاد الأعمال التي تشق الصف الداخلي.. نحن حريصون وحدة الصف الداخلي.. وأدعو الجميع إلى التمسك بوحدة الصف الداخلي.. فعلينا العمل جميعاً لمواجهة العدوان الغاشم، هذا العدوان الذي استهدف كل شيء في اليمن.. علينا أن نكرس جهودنا لمواجهة العدوان ونرص صفوفنا لمواجهته".

 

 

كفوا عن أكاذيبكم:

 


وعن محاولة البعض نفث السموم والإشاعات المغرضة قال الزوكا: "في هذا اللقاء المتميز لا أستطيع أن نمر مرور الكرام وأنا أشاهد من ينفث السموم وينفث الإشاعات في أوساط المواطنين، غير مكترث وغير واعٍ بأن أبناء الشعب اليمني يعرفون الغث من السمين.. هناك من الإشاعات المغرضة التي يبثها البعض على هامة وطنية وقامة وطنية بنت هذا الوطن وعملت من أجله وهو العميد أحمد علي عبدالله صالح.. فما أريد أن أوضح في هذا الأمر أن العميد أحمد علي عبدالله صالح أيضاً مثل ما هو والده، لا يحتاج مني أو من غيري أن نشهد له بكفاءته ونزاهته وأخلاقه وتواضعه ووطنيته.. فكفوا عن اكاذيبكم.. كفوا عن سلوككم، فأحمد علي في قلوب المواطنين الذين يحبونه.. في قلوب شعبنا اليمني الذي يعرف حقيقة من هو أحمد علي عبدالله صالح.. أحمد علي عبدالله صالح بنى الحرس الجمهوري.. بنى القوات الخاصة وقوات مكافحة الإرهاب، وسيظل أحمد علي عبدالله صالح صامداً شامخاً لا يبيع ولايشتري في وطنه، في قيمه وفي أخلاقه، فهو جزء من هذا الوطن، وسيظل جزءاً من هذا الشعب".