الصفحة الرئيسية » الواجهة » محلات بيع الذهب في العاصمة صنعاء تغلق أبوابها بعد فرض مليشيا الحوثي إتاوات مضاعفة (وثائق)

محلات بيع الذهب في العاصمة صنعاء تغلق أبوابها بعد فرض مليشيا الحوثي إتاوات مضاعفة (وثائق)

10:44 2018/08/18

الصورة ارشيفية

صنعاء - خبر للأنباء - خاص:

أغلقت عدد من محلات بيع الذهب والمجوهرات في عدة شوارع رئيسية بالعاصمة صنعاء أبوابها خلال اليومين الماضيين احتجاجاً على تعسفات الحوثيين.

وقال مصدر محلي لوكالة خبر، إن عددا من محلات بيع الذهب والمجوهرات الواقعة في شوارع "جمال وهائل وصنعاء القديمة وحدة" أغلقت أبوابها احتجاجاً على فرض مليشيا الحوثي إتاوات غير قانونية مضاعفة على مالكيها.

وحصلت "خبر" للأنباء على نسخ من وثائق تتضمن سن مليشيا الحوثي قوانين جديدة ضاعفت الضرائب على مالكي محلات الذهب والمجوهرات في العاصمة صنعاء والمناطق المتبقية تحت سيطرتها.

وبحسب إحدى الوثائق فإن مصلحة الضرائب بصنعاء المختطفة بيد المليشيا الحوثية شكلت ما أسمتها "وحدة تحري" للنزول الميداني إلى معارض بيع الذهب لتقدير الإتاوات بناءً على معايير مخالفة مثل شهرة المحل ومساحته وعدد العاملين.

وأثارت إجراءات المليشيات الحوثية بمضاعفة الضرائب على تجار الذهب والمجوهرات، استياء وسخطاً واسعاً في أوساط التجار ورجال المال والأعمال.

وتعتمد المليشيات الحوثية على نهب مقدرات الدولة ومرتبات الموظفين بالإضافة إلى الجبايات غير القانونية تحت مسميات عدة "ضرائب، واجبات، مجهود حربي" لجمع الأموال من التجار ورجال الأعمال لتمويل عملياتها الحربية ضد اليمنيين منذ أكثر من ثلاث سنوات.