الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » قيادي حوثي من صعدة يعدم شخصين من أبناء القفر بإب لرفضهما التقدم نحو جبهات الفاخر

قيادي حوثي من صعدة يعدم شخصين من أبناء القفر بإب لرفضهما التقدم نحو جبهات الفاخر

08:53 2019/11/17

مدينة إب

الضالع - خبر للأنباء - خاص:

أقدم قيادي حوثي بارز، الأحد 17 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019م، على قتل عنصرين من المليشيا في نقيل "خشبة"، غربي الفاخر، شمال غربي الضالع.

وقالت مصادر ميدانية لوكالة خبر، إن قيادياً بارزاً لدى مليشيا الحوثي الإرهابية في قطاع نقيل "خشبه"، ينحدر من محافظة "صعدة" شمالي صنعاء، أطلق النار على عنصرين من أبناء منطقة "القفر"، بمحافظة إب، وسط البلاد، رداً على رفضهما التقدم نحو جبهات الفاخر، ما تسبب بوفاتهما على الفور.

وأضافت، إن القتيلين كانا قد أكدا أنهما لن يتحركا إلى أي من جبهات الفاخر، إلا إذا انضم إليهما القيادي الحوثي المنحدر من محافظة "صعدة"، وهو ما لم يرق لذلك القيادي.

وكشفت المصادر أن القيادي الحوثي يعامل أبناء "القفر" بمناطقية ويدفع بهم إلى خط النار، ويستخدمهم دروعاً بشرية، بينما تحتمي خلفهم بعض عناصر الحوثي التي تنتمي إلى محافظة "صعدة"، حال مشاركتهم، ناهيك عن تنفيذ عمليات تصفية لكل من يحاول الانسحاب أثناء المواجهة.

المصادر أكدت أيضاً، أن موجة انسحابات جاءت رداً على العملية، ما رفع درجة التوتر بين عناصر المليشيا وقيادتها أكثر، وإصدار الأخيرة توجيهات بمنع مغادرة أي فرد ونصب عدد من النقاط على طول الطريق الرابط بين نقيل خشبة ومحافظة إب، وشن حملة اعتقالات لكافة أبناء القفر المنسحبين.

وسبق وأن تفجرت موجة خلافات في عدد من المناطق التي تسيطر عليها مليشيا الحوثي شمال غربي الضالع، في مخلاف العود، الرابط بين محافظتي الضالع وإب، بعد أن زجت المليشيا بعشرات العناصر والقيادات الذين ينحدرون من هذا المخلاف إلى واجهة المعارك وسقوط معظمهم بين قتيل وجريح.