الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » مصادر تكشف عن مقترحات غريفيث في المحادثات الاقتصادية في الأردن

مصادر تكشف عن مقترحات غريفيث في المحادثات الاقتصادية في الأردن

12:57 2019/05/19

عدن - خبر للأنباء – خاص:

كشفت مصادر اقتصادية جانباً من المقترحات التي طرحها مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث على طرفي الحكومة والمليشيات الحوثية خلال المفاوضات الاقتصادية المكملة لاتفاق السويد والتي عُقدت في العاصمة الأردنية عمان.

وأوضحت المصادر لوكالة خبر، أن النقاشات التي دارت في عمان حول أفكار يقترحها غريفيث ومساعدوه، وبمشاركة خبراء من البنك الدولي والأمم المتحدة، تتبنى في الحقيقة مطالب وشروط المليشيات بدرجة رئيسية.. وتساوي بين الحكومة والمليشيات كشركاء.

وتركزت أفكار ومقترحات غريفيث حول بقاء فرع البنك المركزي في الحديدة مستقلاً تحت إشراف أممي وبعيداً عن سيطرة البنك المركزي في عدن وفرع البنك في صنعاء وتورد إليه إيرادات ميناء الحديدة وتورد إلى حساب خاص تحت إشراف الأمم المتحدة وتصرف كرواتب لموظفي المحافظة.

ونوهت المصادر إلى أن الأمم المتحدة طرحت أفكارها على أساس تمرير مسرحية التسليم لأمن الموانئ من الحوثيين إلى قواتهم المستحدثة باسم خفر السواحل.

وأعلن مكتب المبعوث الخاص مارتن غريفيث، في بيان مقتضب على موقعه الرسمي، عن انتهاء اجتماعات "الأطراف اليمنية في العاصمة الأردنية عمان من 14 إلى 16 مايو لمناقشة تنفيذ البنود الاقتصادية لاتفاق الحديدة، برعاية مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في اليمن، وبحضور البنك الدولي وصندوق النقد الدولي وبرنامج الأمم المتحدة الانمائي."

وأضاف البيان، "دارت نقاشات صريحة وبناءة بين الطرفين والجهات المشاركة بخصوص المقترحات المطروحة لتفعيل البنود الاقتصادية لاتفاق الحديدة. وسيستمر مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في اليمن في التواصل مع الأطراف اليمنية لاستكمال هذه النقاشات للمضى قدماً في تنفيذ الاتفاق."