الصفحة الرئيسية » الواجهة » معركة كبيرة خلفت العشرات خلال هجوم على شبام حضرموت (تفاصيل)

معركة كبيرة خلفت العشرات خلال هجوم على شبام حضرموت (تفاصيل)

03:03 2015/11/20

حضرموت - خبر للانباء - خاص:

تصدت قوات الجيش اليمني، الجمعة 20 نوفمبر/تشرين الثاني 2015، لهجوم شنه مقاتلون يرجح أنهم يتبعون تنظيم القاعدة على مدينة شبام بمحافظة حضرموت، جنوب شرق اليمن، وسقط العشرات منهم، كما استشهد جنود في يوم شهد هجمات متفرقة على نقاط عسكرية بوادي حضرموت، وتحدثت مصادر مزامنة عن مسئولية مشتركة لداعش.

وقال مصدر عسكري لوكالة خبر، إن مجاميع كبيرة من المقاتلين يرجح أنهم يتبعون تنظيم القاعدة الذي يسيطر على عاصمة حضرموت المكلا منذ عدة أشهر وينتشرون في مناطق مختلفة بأرجاء حضرموت، شنوا هجوماً كبيراً، صباح الجمعة، على مدينة شبام في محاولة للاستيلاء عليها بالتزامن مع هجمات في مواقع متفرقة بوادي حضرموت استهدفت نقاطاً عسكرية.

وتصدت وحدات عسكرية، من قوات الجيش، للمجاميع المهاجمة، ونشبت مواجهات عنيفة بين الطرفين.

وأوضح المصدر العسكري لوكالة خبر، أن ما لا يقل عن 50 قتيلاً من المهاجمين سقطوا خلال المواجهات، كما تم أسر ما يقارب 15 آخرين.

واستشهد 15 جندياً وجرح 13 آخرون خلال المواجهات. وتم دحر المهاجمين بصورة كاملة.

وأكدت مصادر وكالة خبر، تضرر عشرات المنازل الطينية التاريخية في مدينة شبام الأثرية بالقذائف.

وأشارت إلى سقوط ضحايا من المدنيين بينهم أطفال، دون تحديد أعداد حتى الآن. وتعم الأوساط السكانية حالة من الذعر والهلع.