الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » المليشيات الحوثية تفتتح جمارك جديدة بأخطر موقع عسكري في البيضاء

المليشيات الحوثية تفتتح جمارك جديدة بأخطر موقع عسكري في البيضاء

10:45 2019/05/18

الصورة ارشيفية

البيضاء - خبر للأنباء - خاص:

أفادت مصادر محلية في محافظة البيضاء، وسط اليمن، السبت 18 مايو /أيار 2019، بافتتاح المليشيات الحوثية جمارك جديدة بأخطر معسكر تابع للمليشيات الحوثية في المحافظة.

وكشفت المصادر لوكالة خبر، أن المليشيا فتحت جمارك في موقع تتواجد به ترسانة عسكرية كبيرة، حيث الآلاف من الألغام الأرضية والعبوات الناسفة والذخائر المرمية بكافة مناطق ومواقع المعسكر، غير المعدات العسكرية الثقيلة والمتوسطة المستهدفة من قبل القوات الحكومية وقوات التحالف بمعسكر السوادية، والذي كان يتبع قوات العمالقة سابقاً بمديرية السوادية.

وتقول للمصادر، "بسبب خطورة الموقع وعدم صلاحياته لأي تواجد مدني، فقد انفجر لغم أرضي في الساعات الأولى بإحدى قواطر المواطنين أدى الانفجار إلى خسائر مادية كبيرة للقاطرة والمواد التجارية التي تحملها".

وقامت المليشيات الحوثية بفتح هذا المعسكر الخطير بعد تكدس الآلاف من القواطر والسيارات التابعة للمواطنين بالجمارك القديمة بمديرية ذي ناعم وعفار بمديرية الملاجم.

ووفقا للمصادر، فإنه بسبب جرم عناصر المليشيات وعدم أهمية المواطن لديها، اختارت أخطر موقع عسكري على مستوى الجمهورية وليس فقط البيضاء.

وتسبب فتح معسكر السوادية بهلع وخوف شديد لدى المواطنين من التجار والمسافرين، وتقوم المليشيات بإجبارهم على الدخول وبقوة السلاح واستخدامهم دروعاً بشرية.

وفي المواقع الجمركية القديمة بمديرتي الملاجم وذي ناعم تقوم المليشيات بنهب مئات الملايين من التجار والمسافرين، ولعدم استطاعة بقية المواطنين دفع تلك المبالغ المجحفة والكبيرة لممتلكاتهم تقوم المليشيات بحجزها في أماكن كبيرة بالقرب من نقاط الجمارك التي استحدثوها حتى يتم دفع ما عليهم من مبالغ قد يفوق المبلغ الجمركي سعر البضائع المحملة.

وبسبب هذه الجرائم يتم رفع الأسعار للمواد الغذائية لدى التجار بشكل لا يستطيع المواطن سداده وتوفير المال لشرائه، فالتاجر صاحب البضائع يقوم بإضافة كافة تكاليف البضائع فوق تلك التي ينهبها الحوثيون على سعر المنتج.

يذكر أن الجمارك التي فتحتها المليشيات الحوثية لحصار المواطنين بمحافظة البيضاء ثلاثة: "جمارك عفار بمديرية الملاجم، جمارك مطار ذي ناعم، وجمارك معسكر السوادية".